للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات التواصل العام > منتدى النقاش والحوار الهادف



إضافة رد
قديم 2016-07-17, 19:54   رقم المشاركة : ( 16 )
بروفســــــــور


الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 57761
تـاريخ التسجيـل : Jul 2013
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 1,382 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 5688
قوة التـرشيــــح : روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

روبن هود غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الأمازيغ العلمانيون لا يعادون الدين عموما، بل الإسلام فقط

المناسبة شرط، كما يقال. والمناسبة هي أن بطل الموضوع هو أحمد عصيد. أما الرد عليه فليس لأنه أمازيغي، ولو لم يكن أمازيغيا لكان نفس الرد.
أحمد عصيد يريد أن يحكم على ما هو اللائق وغير اللائق من سور القرآن الكريم، فكان هذا من باب حريته في إبداء الراي. حسنا، "صاحبكم" هذا يريد أن يرد على عصيد، فعصيد الذي تناول رسائل النبي صلى الله عليه وسلم وتناول عبادات المسلمين وعقائدهم ليس مقدسا حتى لا نرد عليه وحتى نصنف الرد عليه كراهية لعرق ما.
الرد على عصيد جاء لأنه هو من لا يتأدب مع الخالق، ويتناول الدين وليس المتدينين، ولو كان يتناول المتدينين لكان ذلك شأنه وليدافع كل واحد منهم عن نفسه.
"صاحبكم" لا يحجر على أحد في حقه واختياره انتقاد من شاء من الناس، لأن عامة الناس ليسوا فوق النقد، لذلك لا أرد على سعيد الكحل أو غيره حين يتكلمون عن الحركات الإسلامية مثلا أو عن أحد دعاة الإسلام. وستلاحظ أن "صاحبكم" (يعني كاتب هذه السطور) تأدب كثيرا مع عصيد، فلم يتناول معتقدات عصيد الكونية ((ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم))
كيف إذن يمكن لعصيد أن ينتقد نبينا ولا يمكننا نحن أن ننتقد عصيد؟ على كل حال، نبينا الكريم أشرف من عصيد ومن قبيلته ومن العرب والأمازيغ واللاتينيين والسلافيين وكل أبناء آدم.
شخص عصيد لا يهمني كما لا يهمني غيره. فما يهمني هو ما يقدم من أفكار.
أخيرا، لا داعي للدعوة لتحريم مناقشة الأمازيغ، رغم أنني لا أتناولهم من زاوية عرقية. نحن لسنا بحاجة إلى تهمة معاداة السامية في صيغة مغربية.


صانعة النهضة شكر صاحب المشاركة.
  رد مع اقتباس
قديم 2016-07-17, 19:55   رقم المشاركة : ( 17 )
بروفســــــــور


الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 57761
تـاريخ التسجيـل : Jul 2013
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 1,382 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 5688
قوة التـرشيــــح : روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

روبن هود غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الأمازيغ العلمانيون لا يعادون الدين عموما، بل الإسلام فقط

المناسبة شرط، كما يقال. والمناسبة هي أن بطل الموضوع هو أحمد عصيد. أما الرد عليه فليس لأنه أمازيغي، ولو لم يكن أمازيغيا لكان نفس الرد.
أحمد عصيد يريد أن يحكم على ما هو اللائق وغير اللائق من سور القرآن الكريم، فكان هذا من باب حريته في إبداء الراي. حسنا، "صاحبكم" هذا يريد أن يرد على عصيد، فعصيد الذي تناول رسائل النبي صلى الله عليه وسلم وتناول عبادات المسلمين وعقائدهم ليس مقدسا حتى لا نرد عليه وحتى نصنف الرد عليه كراهية لعرق ما.
الرد على عصيد جاء لأنه هو من لا يتأدب مع الخالق، ويتناول الدين وليس المتدينين، ولو كان يتناول المتدينين لكان ذلك شأنه وليدافع كل واحد منهم عن نفسه.
"صاحبكم" لا يحجر على أحد في حقه واختياره انتقاد من شاء من الناس، لأن عامة الناس ليسوا فوق النقد، لذلك لا أرد على سعيد الكحل أو غيره حين يتكلمون عن الحركات الإسلامية مثلا أو عن أحد دعاة الإسلام. وستلاحظ أن "صاحبكم" (يعني كاتب هذه السطور) تأدب كثيرا مع عصيد، فلم يتناول معتقدات عصيد الكونية ((ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم)). يعني أنني احترمت دينه الذي يؤمن به.
كيف إذن يمكن لعصيد أن ينتقد نبينا ولا يمكننا نحن أن ننتقد عصيد؟ على كل حال، نبينا الكريم أشرف من عصيد ومن قبيلته ومن العرب والأمازيغ واللاتينيين والسلافيين وكل أبناء آدم.
شخص عصيد لا يهمني كما لا يهمني غيره. فما يهمني هو ما يقدم من أفكار.
أخيرا، لا داعي للدعوة لتحريم مناقشة الأمازيغ، رغم أنني لا أتناولهم من زاوية عرقية. نحن لسنا بحاجة إلى تهمة معاداة السامية في صيغة مغربية.


صانعة النهضة شكر صاحب المشاركة.
  رد مع اقتباس
قديم 2016-07-17, 21:21   رقم المشاركة : ( 18 )
بروفســــــــور

الصورة الرمزية express-1

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 10905
تـاريخ التسجيـل : Oct 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــامــة : AGADIR
المشاركـــــــات : 7,693 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 6417
قوة التـرشيــــح : express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute express-1 has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

express-1 غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الأمازيغ العلمانيون لا يعادون الدين عموما، بل الإسلام فقط

كان بالامكان تناول الموضوع وتخصيصه لاحمد عصيد الكاتب المثقف و المشاكس باي شكل تريد يا"صاحبنا""ومريضنا ما عندو باس"و لكن أن تخصص أسطرك السابقة لشخص واحد و تسقطه على الامازيغ هكذا في عنوان مستفز لا يخفي خلفياته و التي سبق و أن ذكرتها..فلا يهمني شخصيا هذا الكاتب بقدر ما هو مثير ومشاكس في اثاراته الفكرية و في انتقاداته لما هو سائد فهو على كل حال فاعل مجتمعي قد يصيب و قد يخطيء و قد يوافقه البعض و يعارضه البعض الأخربل قد تعرضه الى تهديدات وقد حصلت..فهذا التدافع و صراع الافكار هو المطلوب لديه أساسا و لكن الآخرما يلبث أن ينعته بشتى النعوت حد التكفيرشاهرين أمازيغيته اولا و أخيرا..
كل ما يتداول في الساحة قابل للنقاش و النقد و الانتقاد و عصيد طبعا لن يكون استثناء أبدا ولا داعي للمقارنة او المزايدة في ربطه بالرسول الأعظم فلا مجال في ذلك فهو خير البرية..
تهمة معاداة الامازيغية واقع ملموس للأسف و ليس ادعاء و مناقشة عصيد في أفكاره التي تخصه ليست للأمازيغ كلهم حتى تدبج أن هناك تحريما جديدا فهذه مزايدة لا طائل منها و على الفرد أن يتحررأكثر حتى يقبل و يتقبل الآخر المخالف له و يحاول أن يتناول المواضيع الحساسة بموضوعية و علمية دون خلفيات معينة..فنحن في حاجة الى بناء مجتمع مغربي متوازن لا هيمنة لهذا او ذاك!!
كوردية شكر صاحب المشاركة.
  رد مع اقتباس
قديم 2016-07-18, 11:39   رقم المشاركة : ( 19 )
مراقبة عامة

الصورة الرمزية صانعة النهضة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــامــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,257 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

صانعة النهضة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الأمازيغ العلمانيون لا يعادون الدين عموما، بل الإسلام فقط

اقتباس إكسبريس:
بكل تأكيد ليس" كل العلمانيين المغاربة كدا و كدا" فهذه اتهامات باطلة بالجملة فاتقي الله في ما تكتبين يا أخت فلا داعي للاندفاع فالله رقيب على عباده ةلا يجب بتاتا اسقاط الجزء على الكل-كما انتقى"صاحبنا"الامازيغ فقط-..فالاسلام دين رحمة للعالمين و باب الاجتهاد مفتوح على مصرعيه لكل اجتهاد صائب مشيا على قاعدة"لا يمكن تحريم ما أحل الله ولا تحليل ما حرم الله"وغير ذلك قابل للاجتهاد و التأويل و ما شابهما

=====
صانعة النهضة:

اللهم اجعلني من المتقين ...
وحزبك المفلحين ،
وعبادك الصالحين ،
واستعملني لمرضاتك ...
وصرّفني بحسن اختيارك
ووفقني لما تحب وترضى
يا أرحمان يا رحيم .

أخي الكريم إكسبريس ...وإنه لمن التقوى أن أقول كلمة حق ولا أخاف فيها لومة لائم ،والحديث عن العلمانيين المغاربة وعدائهم للإسلام لم يعد جديدا ولا خفيا على أحد ،إن القارئ ليعرفهم في لحن القول ،وبات واجبا على كل مسلم غيور على دينه أن يرد على هؤلاء الذين نصبوا أنفسهم حاملين للقيم الكونية من أجل العيش المشترك ...
كلمات رنانة تحمل بين طياتها حقدا دفينا للإسلام .

البارحة فقط الأحد 17يوليوز
اختتمت
بقصر المؤتمرات بفاس فعاليات المنتدى المنظم ضمن فعاليات المهرجان الدولي للثقافة الأمازيغية، الذي بلغ دورته الـ12،و
التي حملت شعار:
"الأمازيغية وثقافات المتوسط: العيش المشترك"،

وقد اختتم المؤتمربحزمة من التوصيات
منها :التركيز على قيم السلام والتعايش، وفصل الدين عن السياسة، وفصل السلط. مع المناداة بتدريس مادة تاريخ الأديان بدل التربية الإسلامية (التي حرصوا على أن تصبح التربية الدينية ولكن باءوا بالفشل ) ؛ وذلك من أجل وضع المتعلم أمام المقارنة بين الأديان ووضعها في سياقاتها التاريخية،تمهيدا لحرية المعتقد .

فيا أخي إكسبريس ...أليس من التقوى والإيمان أن يقف المسلمون في وجه العلمانيين الأمازيغ الذين يحاربون الله ورسوله ومنهجه أم ستطالبني بأن أترك الله يدافع عن دينه (كما يذهب بعض العلمانيين)؟

فاللهم اجعلني من المتقين المدافعين عن دينك ونبيك
اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

أما عن النعرة الجاهلية التي تحدثت عنها في موضوعك فاعلم أخي إكسبريس أنني أمازيغية أبا عن جد ،فلا يمكنني كراهية إخواني الأمازيغ المغاربة لأنني جزء منهم ،ولكن الحديث هنا يخص الأمازيغ العلمانيين وليس غيرهم .وأنت تعلم القصد جيدا وبالمناسبة ،فإنني أقضي أياما رائعة بين الأمازيغ في الريف المغربي وأكثر ما يفرحني ويثلج فؤادي أن أجد المساجد تنتشر بين ربوع المناطق الأمازيغية والناس متدينون يدينون بالإسلام السمح ...فهل يمكن أن نتهم هؤلاء المغاربة إخواننا في العقيدة المخلصين في نواياهم وخباياهم؟؟؟

لا يا أخي الكريم ...إن (صاحبنا ) بل أخانا وأحد أعضاء منتدانا النشيطين (روبن هود ) يعرف عمن يتحدث وقد خص بالذكر أحمد عصيد لأنه بطل العلمانيين الأمازيغ في المغرب وأحد أبواقها التي لا تتوقف عن بث سموم الحقد الدفين للإسلام
حيث يجعل العقل ينافس النقل في فهم القرآن والسنة مما يعطي اجتهادات كارثية يحسبها اجتهادات فقهية تأصيلية ...


فلا تجزع يا إكسبريس...ولا تتعصب ...فكما للعلمانيين المغاربة الحق في الهجوم على الدين الإسلامي ،نحن من حقنا الدفاع عن ديننا ...

"والله متم نوره ولو كره الكافرون "

صدق الله العظيم


كوردية شكر صاحب المشاركة.
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

  رد مع اقتباس
قديم 2016-07-18, 19:34   رقم المشاركة : ( 20 )
بروفســــــــور


الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 57761
تـاريخ التسجيـل : Jul 2013
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 1,382 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 5688
قوة التـرشيــــح : روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

روبن هود غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الأمازيغ العلمانيون لا يعادون الدين عموما، بل الإسلام فقط

هل علينا ألا نناقش عصيد العلماني حتى لا نكون متحاملين على العلمانيين، أو عصيد الأمازيغي حتى لا نكون متحاملين على الأمازيغيين؟ أنا أناقش عصيد ليس للاعتبارين المذكورين، ولو كان مسيحيا رومانيا لكان نفس النقاش. أما لماذا يتم إدخال العلمانية والأمازيغية في هذا، فلأن عصيد يقدم نفسه هكذا، كعلماني مغربي وناشط أمازيغي. يعني أنه يمثل تيارا ولا يمثل نفسه فقط. وحين أتكلم عن عصيد، فكلامي ينسحب على كل من له نفس الفكر.

وما زلت متشبتا بفكرة أن الناشط الأمازيغي العلماني يتموقف من الإسلام وليس بجانبه قيمه المقدسة. فحين يتكلم عن العنف لا يتكلم إلا عن الجهاد في الإسلام، وحين يتكلم عن الفكر "التنويري" لا يتكلم سوى عن العقائد الإسلامية الموت والحشر والحساب وغير ذلك مع أن هذا موجود في المسيحية واليهودية.
لو تلكم عصيد عنهما لأعطى صورة عن نفسه كشخص موضوعي. لكن لا يهم. إذا تغير اسم "التربية الإسلامية" إلى "التربية الدينية" سيتناول عصيد الأديان الأخرى، وسيتناول العنف البوذي والهندوسي أيضا من زاوية حقوقية غارقة في الإنسانية (ربما هه)

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 06:05 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd