للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات التكوين المستمر > منتدى علوم التربية وعلم النفس التربوي


منتدى علوم التربية وعلم النفس التربوي مقالات ومواضيع ومصوغات وعروض تكوينية في علوم التربية وعلم النفس التربوي

شجرة الشكر6الشكر
  • 2 Post By صانعة النهضة
  • 2 Post By صانعة النهضة
  • 2 Post By صانعة النهضة

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2013-11-27, 22:42
الصورة الرمزية صانعة النهضة
 
مراقبة عامة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  صانعة النهضة غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــــامــــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,290 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute
important الإنجاز التربوي:التعليم بين الإنسانية والمهنية






الإنجاز التربوي:التعليم بين الإنسانية والمهنية






وهل غيرهم؟
- الأطفال..
- في ظل ما نرى، وفي ظل بحثنا عن مواضيع للفكر، وفي ظل تصفح العالم والأحداث، أجد نفسي مشدودا للبحث عما يسرّهم ويقويهم، فنحن بهم أقوى اليوم وغدا....
- .....
- الأطفال يعني التعليم..
- لعلك تضيف!
- باختصار، ثمة علاقة بين أنسنة (إنسانية)التعليم والمهنية..








لأنهم الأمل لا بد من أنسنة التعليم والارتقاء بالمهنة!


تعليم الأطفال وتربيتهم على الكرامة في أجواء محببة هدف تربوي، ووسيلة من خلالها نحقق طموحات الأهالي والأسر في الاطمئنان على فلذات أكبادهم، مما يدعّم العلاقات الداخلية في المجتمع، على طريق الاستقرار.


فالمدرسة المستقرة والناجحة، تعني الكثير، فهي كمجتمع صغير، تتشكل من الطلبة والتربويين، تتطلب وجود علاقات إنسانية بين الطلبة، وبين المعلمين، وبين الطلبة والمعلمين؛ وهي علاقات إنسانية تربوية ومهنية، تشكل ضمانا لتعلم جيد ومتطور. أي أن هناك ارتباطا وثيقا بين علاقات المدرسة وبين نوعية التعليم. فإذا أردنا تطوير التعليم، فإن علينا الارتقاء بالعلاقات بين أفراد مجتمع المدرسة.


ولعل علاقة المعلمين بالطلبة، تشكل حاضنة صحية لنمو المتعلمين؛ فالمعلم والمتعلم مرتبطان بعملية التعليم، التي تمرّ عبر العلاقة المباشرة بينهما.


هذه هي الأنسنة!
والتعليم هو نقل للمفاهيم والخبرات والمعلومات، بناء على منهاج مدرسي معروف، مكانه غرفة الصف، التي تشكل مجتمعا صغيرا ضمن مجتمع المدرسة، وهو مجتمع خاص بمرحلة عمرية محددة، محدد أيضا بمعلمي المباحث. أما زمانه فهو مدة الحصة المدرسية، من 40 إلى 45 دقيقة.


المكان غرفة محدودة المساحة، تشغل معظمها طاولات الطلبة، وطاولة المعلم، مما يحدّ من الفضاء. والزمن محدد بوقت هو أقل من ساعة.


والتدريس-التعليم-التعلم، يعني تعريض الطلبة للمفاهيم الخاصة بتلك الحصة العلمية، بحيث يفهمونها، وتصبح حاضرة في بنيتهم الفكرية والأخلاقية.


والمعلم كمرسل واحد للرسالة التربوية، يقابله مستقبلون لها، هم في الغالب ليسوا على نسق واحد، من القدرات والاستعدادات والقابلية للتعلم.


وهو إرسال واستقبال لا بدّ فيه من تفاعل المجموع، تفاعل الطلبة مع المعلم، وتفاعلهم مع بعضهم بعضا.
وهنا يكمن دور المعلم وعظمته وخبرته الفريدة: كيف يعلم المجموع المتشابه والمختلف؟


هي عملية اتصال وتواصل، يقدم فيها المعلم معلومات، يتلقاها الطلبة ويتفاعلون معها. وفي العادة فإن المعلم قادر ومتعلم للمعلومات والخبرات المقدمة، فهو لها فاهم وواع، وقد درّب كيف يتدرج بها لطلبة الصف الواحد.


كما أن هناك جهودا تبذل باستمرار لمساعدة المعلم كيف يتعامل تربويا مع الطلبة في الصف وساحات المدرية.
وهذا هو الأمر الطبيعي، والذي من خلاله ينتقل الطالب من صف إلى آخر، ما دام يتدرج بالمفاهيم العلمية من مرحلة إلى مرحلة أعلى، حيث يجري الاطمئنان على تحصيله العلمي من خلال اختبارات متعددة.
لكن ذلك لا يجري دائما كما تم التخطيط له.


ما المشكلة؟
المشكلة التعليمية هي في وجود خلل في الإرسال والاستقبال، بسبب مشكلة في التفاعل، أو في خلل في التوصيل، أو خلل في المتعلم حين تكون مفاهيمه ومعلوماته غير مهيأة للبناء عليها.


خلل الإرسال له علاقة بالمعلم، وخلل التوصيل والتفاعل لها علاقة بجو الصف، وخلل المتعلم هو خلل بالمستوى العلمي، الذي يمكن أن يقود إلى خلل في السلوك.


ولما كان واقع المعلمين العلمي جيدا، فإننا سنجد بسهولة أن مشكلة المستوى العلمي للطالب ومشكلة التفاعل وهما ما يؤرقان العمل التربوي.


أما مشكلة المستوى، فإذا كان المعلم متمكنا من تخصصه، فإن ذلك يسهّل عليه المهمة،. وفي كل ذلك فهو إن سعى إلى تعليم الأطفال بهدوء وحب مثيرا تفكيرهم للفهم أولا والتساؤل ثانيا، وألا ينتقل إلى مفهوم جديد إلا بعد الاطمئنان إلى هضمهم للمفهوم السابق، نكون قد وضعنا إصبعنا على أهم أسس إصلاح التربية والتعليم، وهذا يعني الانتباه إلى استحقاقات هذا المفهوم، وهي أن يقيس المعلم مستوى طلبته الجدد في بداية كل عام دراسي، ثم يبدأ بالتذكير نتيجة ابتعاد الطلبة عن المدرسة خلال أشهر الإجازة الصيفية، وترميم وتقوية من يحتاج إلى تقوية خصوصا في المفاهيم الأساسية في مواد كاللغة والرياضيات والعلوم، أي في المواد التي تبنى بعضها على بعض، والتي لا يفهم الطالب الجديد فيها بدون أن يكون قد فهم السابق منها.


أما مشكلة التفاعل، فهي مشكلة الضبط التقليدية، فمن الضروري انتباه الطلبة واستماعهم حتى يستأنف المعلم عمله، والطلبة كأطفال يحتاجون إلى جذب الكبار لهم، بعيدا عن التخويف والعنف، ولا نظن أن زملاءنا المعلمين/ت عاجزين عن اختيار الأسلوب الأمثل، لدفع الطلبة للاستماع الإيجابي والتحدث الإيجابي أيضا.


تلك هي المهنية!
وليس صحيحا أن الطلبة يحتاجون للخوف حتى ينضبطوا ويستمعوا.

إنهم بحاجة لتواصل إنساني جاد، يكون صديقا لهم، ويؤكد على كرامتهم وأمنهم واطمئنانهم.

أي أننا لسنا بحاجة للعقوبات، بل نحن بحاجة إلى تشجيع الطلبة ومكافأتهم على احترام غرفة الصف، ومتابعة المعلم، حتى يحافظوا على مستواهم.


هو جو من الراحة النفسية، بعيدا عن التوتر، فيه المحبة، والفرح والسرور والتعاون، والعدل، والاطمئنان على الجميع، وإزالة معيقات التعلم، وفتح الجسور مع الطلبة، ومشاركتهم، والعمل والتعاون، لجعل فضاء الصف أكثر اتساعا، ولاستخدام الزمن استخداما فعالا، يتم إنجاز ما تم التخطيط له، حتى إذا جاءت نهاية الحصة، يكون الطلبة فرحين بتحصيلهم وعدم اغترابهم علميا عن أقرانهم.


إن المفاهيم المدرسية في التعليم العام عادية ويمكن بسهولة التعامل بها، لذلك يبقى الحفاظ على المستوى، وخلق جو تعلمي أمرين يشكلان معا مفتاحين لتحقيق إنجاز تربوي، يشكل أرضية قوية للصفوف القادمة.


يساعدنا جميعا في عملنا التربوي أن اتجاهات العمل التربوي الرسمي داعمة لهذه الأفكار، كما أن اللقاءات التدريبية كلها تصب في تقوية وتأهيل المعلم تربويا، وبالتالي فإن الكرة في ملعب المعلمين/ات الأفاضل كي يختاروا الأفضل لطلبتهم.


وهذان معا: أنسنة ومهنية!
في بداية العام الدراسي، أو بعد شهر..شهرين..فصل..فصل ونصف..فرصة لنا جميعا كي نبدأ من جديد...
لا بد من أنسنة التعليم والارتقاء بالمهنة..!





خادم المنتدى و فسحة امل شكر صاحب المشاركة.
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

رد مع اقتباس
قديم 2013-11-29, 17:47   رقم المشاركة : ( 2 )
مراقبة عامة

الصورة الرمزية صانعة النهضة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــامــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,290 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

صانعة النهضة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الإنجاز التربوي:التعليم بين الإنسانية والمهنية

أحبتي ...

الإنجاز التربوي وتطويرالأداء المدرسي لا يمكنه السير بخطى ناجحة إلا عبر تحسين العلاقات و التواصل بالمؤسسة التعليمية ،وخصوصا تحسين العلاقة بين الأستاذ والتلميذ.


ولعل أهم التساؤلات التي تطرح :
- كيف تنتظم العلاقات بين الأستاذ والتلميذ في ظل المهنية ؟

- ما موقع استحضار الإنسانية وقت القيام بالمهمة المهنية؟

- هل يمكن الحديث عن إنجاز تربوي يستحضر الإنسانية والمهنية وفق الظروف التي يعرفها القسم في منظومتنا التعليمة ووفق مناهجنا الحالية؟



أتمنى من الإخوة الكرام التفاعل مع الموضوع.
تحيتي

خادم المنتدى و فسحة امل شكر صاحب المشاركة.
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

  رد مع اقتباس
قديم 2013-12-02, 15:38   رقم المشاركة : ( 3 )
مراقبة عامة

الصورة الرمزية صانعة النهضة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــامــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,290 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

صانعة النهضة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الإنجاز التربوي:التعليم بين الإنسانية والمهنية




حذارِ أيّها المعلّم من “لُغة قبضة اليد”!








فن بيديا – لعلّ أهم مرحلة في حياة الإنسان فترة التأسيس العلمي – التعليمي، والتي على نجاحها أو فشلها، أو ما بينهما، يتحدّد مستقبل حياته العملية. وهي بحق البنية التحتية لذلك المستقبل، وعلى صلابتها وتماسكها يتوقّف كل شيء.يعرف التربويون الأكاديميون واختصاصيو علم النفس التربوي أنّ العلاقة بين التلميذ والأستاذ هي مغناطيس العملية التربوية؛ إذا تجاذبت الأقطاب حصل الإنسجام الخلاّق، وإذا تنافرت الأقطاب كان الإحباط والفشل. وهم يضعون مواصفات لا بدّ من توفُّرها في المعلّم كي يكتسب صفة الناجح ، تتلخّص في الآتي:
• أن يكون كفؤًا ومحبًا للعمل التربوي.
• يسعى لإقامة علاقة اجتماعية متوازنة مع تلاميذه.
• يتحلّى بالصبر والحِلْم والذكاء ثم الحزم وقوّة الشخصية.
• متسامحًا، عطوفًا، متّبعًا أنجح الأساليب التربوية التي تُشعر الطالب بالراحة النفسية.
• مُلمّاً بالثقافة الإنسانية والمهنية خصوصًا علم النفس والتربية والتدرب العملي، وعلم النفس الخاص بالطفولة ومرحلة المراهقة.
حبّ المعلّم ينعكس على حب المادة والحقيقة التي لا يجادل أحد في ثبوتها، أن كثيرًا من الطلاّب، في شتّى حقول الدراسة، تقدّمت درجاتهم نتيجة حبّهم لمدرّسيهم وأسلوبهم في التدريس. وممّ لا شكّ فيه أنّ نجاح عملية التعليم لا يمكن أن تقتصر على طرق التدريس وأساليبه فقط، العبرة ليست في استعمال أسلوب قديم أو حديث، بل في التأثيرات التي يمكن أن يتركها المعلّم في نفس المتعلّم.
لُغة الجسد تكمّل النقص المزمن في العملية التربوية، القواعد التربوية آنفة الذكر، والمتعلقة بالمواصفات والمؤهلات التي ينبغي أن تتوفر في المعلّم / المربّي، ظلّت إلى حين قريب، تتمتع بصفة الكمال المثالي،حتّى ظهرت “لُغة الجسد” بأبجديتها الخاصة. فكيف تؤثر “لُغة الجسد” التي نزلت ساحة التداول للتوّ، على العلاقة بين التلميذ وأستاذه، وكيف لها أن تحقّق حالة الصلح والمصالحة بينهما، لتسير العملية التربوية بتناغم هارموني مثالي.
خادم المنتدى و فسحة امل شكر صاحب المشاركة.
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

  رد مع اقتباس
قديم 2014-03-09, 00:12   رقم المشاركة : ( 4 )
مدير التواصــل

الصورة الرمزية خادم المنتدى

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 12994
تـاريخ التسجيـل : Oct 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة : أرض اللـه الــواســعـــة
المشاركـــــــات : 33,269 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 18732
قوة التـرشيــــح : خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

خادم المنتدى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الإنجاز التربوي:التعليم بين الإنسانية والمهنية

توقيع » خادم المنتدى





  رد مع اقتباس
قديم 2018-04-17, 19:06   رقم المشاركة : ( 5 )
أستـــــاذ(ة) ذهبــــي


الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 78496
تـاريخ التسجيـل : Nov 2016
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 378 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 491
قوة التـرشيــــح : فسحة امل is a glorious beacon of light فسحة امل is a glorious beacon of light فسحة امل is a glorious beacon of light فسحة امل is a glorious beacon of light فسحة امل is a glorious beacon of light

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

فسحة امل غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الإنجاز التربوي:التعليم بين الإنسانية والمهنية

اقتباس...خلل الإرسال له علاقة بالمعلم، وخلل التوصيل والتفاعل لها علاقة بجو الصف، وخلل المتعلم هو خلل بالمستوى العلمي، الذي يمكن أن يقود إلى خلل في السلوك.

هذا هو لب الرسالة التعليمية ليصبح الإنجاز التربوي ناجحا .
بارك الله فيك يا صانعة النهضة على الموضوع الهام .
توقيع » فسحة امل
أعلل النفس بالآمال أرقبها...ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 19:12 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd