للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات الثقافة والآداب والعلوم > منتدى الإبداعات الأدبية الحصرية > النثر والخاطرة


شجرة الشكر2الشكر
  • 1 Post By عبد الحفيظ كورجيت
  • 1 Post By خادم المنتدى

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2018-03-24, 10:36
الصورة الرمزية عبد الحفيظ كورجيت
 
أستـــــاذ(ة) ذهبــــي

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  عبد الحفيظ كورجيت غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 16516
تـاريخ التسجيـل : Mar 2010
العــــــــمـــــــــر : 56
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــــامــــة : وجدة
المشاركـــــــات : 334 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 985
قوة التـرشيــــح : عبد الحفيظ كورجيت is a splendid one to behold عبد الحفيظ كورجيت is a splendid one to behold عبد الحفيظ كورجيت is a splendid one to behold عبد الحفيظ كورجيت is a splendid one to behold عبد الحفيظ كورجيت is a splendid one to behold عبد الحفيظ كورجيت is a splendid one to behold عبد الحفيظ كورجيت is a splendid one to behold عبد الحفيظ كورجيت is a splendid one to behold
افتراضي ساحات وجدة عاصمة الثقافة العربية. هل تحلّ الثقافة ضَيفة على الساحة ؟(2)






ساحات وجدة عاصمة الثقافة العربية.
هل تحلّ الثقافة ضَيفة على الساحة ؟(2)

ماذا لو فتحت ساحات وجدة أحضانها للفعل الثقافي كما ألفت فتحها ل"النّشاطْ" الصّيفي؟ أما آن لها أن تحتضن الآداب والرأي كما تحتضن الرّاب والرّاي؟ هل يمكن أن تُبدّل عاصمة الثقافة العربية لهذا العام جلدها وتبذُل جهدها لتخصيص ساحات وجدة لاحتضان الأنشطة الثقافية المتعدّدة؟
ماذا لو أطلّت خارج الأسوار تلك الإبداعات والأفكار بدل أن تنتظر في قاعات شبه فارغة قدوم الزّوار؟ لتخرج المحاضرات والندوات إلى السّاحات حتىّ تصل الأفكار والأصوات إلى مسامع المارّة ومرتادي المقاهي والحانات ومنتظري الحافلات وأصحاب المحلاّت، تماما كما تفعل الأبواق في الأسواق.
ولتكن كل ساحة موضوع النّشاط أو موضِعه.
2- ساحة 16 غشت:
تُنظّم فيها معظم وقفات التظلّم والتّضامن. يقصدها الناس ربما لقربها من قصر البلدية لتذكير سكّان المجلس بإخراج الوعود للوجود و بأن جمع الأصوات لا يجب أن ينتهي بالسبات. أو يقصدونها ربما لأن بها مسجد عمر ابن عبد العزيز فيعزّون النّفس بعدل الأموات بعد أن عجز الأحياء عن الإنصاف و الإنصات.
هذه الساحة تؤرخ لجهاد وجدة وجلّ جِهات الوطن و تذكّر بأن بعد إيكس ليبان تساوى الحالم بالاستقلال و الباحث عن "قصور الإسبان" .
انتفاضة الشّرق آمنت بالمصير المشترك في حربها التحريرية فآوت الثورة الجزائرية. ومن يراجع التاريخ يعرف كيف استضاف المغاربة رفاقَ بوضياف وبنبلّة وكيف ردّ الأشقاء الجميل بوضع العصا في العجلة. وكيف هان على هواّري تهجير آلاف الأسر المغربية وكيف دبّر قصرُ المرادية المؤامرات من أجل جمهورية وهميّة, وكيف أضاعت فرصةَ المغرب الكبير فِريةُ تقرير المصير.
أُكلت الحظيرة بأسوَدها و أبيضها من البحر إلى البحر دون أن ينجو منها ثور وصار العرب كالأيتام في مآدب ذئاب العمّ سام. سامهم الجلاد جميع أنواع الإذلال و القهر , وإمعانا في النكاية يسمي بعضها حماية.
منذ بازل لم يهنأ للأعداء بال. ما دبّره هرتزل أيّده بلفور فنزل الوعد كالصاعقة على عواصم عاشت في عجزها غارقة. ومنذ قرار شطب فلسطين من الخارطة وإنشاء السّرطان إسرائيل والصهاينة مصرّون على التهجير والتّوطين. إنهم يقرضون الأرض شبرا شبرا ويبنون الجدار تلو الجدار. ومن يرفض التسليم والتنسيق يكون نصيبه الحصار.
أمّا أصحاب الأرض فلم يكونوا يومًا على رأي مُجمعين منذ الثمانية والأربعين: منهم من تعلّق بالسلطة كي يستفيد بعد أن طلّق البندقية و وثق بأوسلو و مدريد؛ ومنهم من اعتقد أن الصلح مع الجلاد لا يفيد. ما زالوا منقسمين بين قرار الممانعة وخيار المبايعة. فمن يا ترى سيراجع اختياره بعد قرار نقل السّفارة؟

وحتى عندما تبدو بوادر الاتفاق بين الإخوة والرّفاق يتدخل شذاذ الآفاق لخلط الأوراق و جني ثمار الفرقة بين غزة و الضفّة. لا يهدأ لهم بال حتى يبُثوا بين العرب بذور الاقتتال. و حين تُسائل كل محرّكات البحث, تصل إلى أنّ العربي بارع في قتل أخيه و قتل الوقت.
يجب أن تعرف هذه الأجيال كيف أقدمَ أقدمُ احتلال على هدم حارة المغاربة هناك بينما ما زال يقف هنا كنيس خلف مندوبية السياحة . على بعد ثلاثة أمتار أو أربعة من مقهى المولودية تقع بيعة. على سطحها ينام كلما حل الظلام بعض حمام السّاحة.
المغتصب هناك يراهن بأساليبه الماكرة على عامل الزمن لمحو الذّاّكرة. يغير المعالم و يغير الأسماء لكن لن تفلح دموع كل تماسيح بني صهيون وحتى لو جفّت منها العيون في جعلنا نقرّ أن حائط البراق هو حائط البكاء.
و مع أنه لا مقارنة مع وجود الفارق, فهنا كذلك يصعب التأثير على العوامّ. يصعب تغيير ما علق بأذهانهم عبر الأيام بالكتابة على قطعة من رخام: ما زال الناس يطلقون على شارع مراكش نفس التسمية رغم نقش الاسم الجديد على سور البلدية.
إن أصعب استعمار هو استعمار الذّهنيات و الأفكار. والأصعب هو غزو أفكار النّخب: تحبّ أن تُنظِّر باسم العقلانية والواقعية واختلال ميزان القوى لتفتي بعدم تفويت فرصة المفاوضات ولتطبل للتطبيع و المعاهدات. قد تجد بعض الآذان الصّاغية لكن مسوّغاتها عند الأغلبية لاغية: الأغلبية واعية أن كلّ قوة إلى زوال. فلو دامت ما بكى أمير أندلسي كربّات الحِجال على مُلك لم يحافظ عليه كالرّجال.
قضى العرب بالأندلس ثمانية قرون في قوّة و بأس و لمّا استهوتهم ليالي الأُنس كان مصيرَهم الكَنس. والسّرُّ أن الإسباني الضعيف آنذاك لم يتسلّل إلى نفسه اليأس. ومن يُنظِّر الآن للتّسليم إنّما يريد أن يديم حكم الاشكناز والسفرديم وأن يقضم الأقصى ويهدم القدس ليُقيم أورشليم.
أمّا عندنا فالشعب صار متفرقا بين مؤيّد للرّيال و عابدٍ للبارصا . فهل ندرك قول المتنبّي عن أُمّةً ضحكت من جهلها الأمم؟ و هل هناك شرّ بلية من تشجيع مستعمَر مستعمِره ؟ كيف أنستنا الكرة أنّ الفريقين ينتميان لدولة جائرة. صحيح أنها الجارة الشمالية لكنها تجثم بكَلكَلها على سبتة ومليلية و الجزر الجعفرية كلِّها.
دأب الاستعمار على الدخول من الباب والخروج من النافذة بعد أن يوَلّي خلفه جهات نافذة وعندما يتمخض الاستقلال تولد في جلّ الأوطان أوثنان.
و حبّ الأوطان؟ أصبح في خبركان: أدّى جشع و نهب و تكميم أصحاب القرار إلى دفع الشباب إلى الهجرة و التصميم على الفرار. معظمهم في انتظار فرصة المغادرة . إمّا بتأشيرة قانونية أو مقتناة أو ببطاقة خضراء وإن لم يكن فبركوب ليلا المياه المتوسطية في قوارب مطّاطية. ومن غلّقت دونه الأبواب دوّن في الفايسبوك و استنشق في الواتساب.
عبد الحفيظ كورجيت مارس 2018





خادم المنتدى شكر صاحب المشاركة.
توقيع » عبد الحفيظ كورجيت
اللهم إنك عفوّ تحب العفو فاعف عنّا


رد مع اقتباس
قديم 2018-03-25, 08:23   رقم المشاركة : ( 2 )
مدير التواصــل

الصورة الرمزية خادم المنتدى

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 12994
تـاريخ التسجيـل : Oct 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة : أرض اللـه الــواســعـــة
المشاركـــــــات : 35,845 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 18732
قوة التـرشيــــح : خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

خادم المنتدى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ساحات وجدة عاصمة الثقافة العربية. هل تحلّ الثقافة ضَيفة على الساحة ؟(2)

-**********************************-
شكرا جزيلا لك..بارك الله فيك..
-**********************************-
عبد الحفيظ كورجيت شكر صاحب المشاركة.
توقيع » خادم المنتدى


السبت01رمضان1441هـ/*/25أبـريــل2020م

الجمعة07رمضان1441هـ/*/01مـــاي2020م

الأحـد01شـوال1441هـ/*/24مـــاي2020م


  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 23:05 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd