للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > المنتديات الــــتــــربـــــويــــة الــــعــــــامــــة > منتدى الأفكار والمشاريع التربوية


منتدى الأفكار والمشاريع التربوية خاص بأفكاركم ومشاريعكم التربوية التعليمية ، وكل ما يتعلق بمشروع المؤسسة ...

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2009-10-18, 15:49
 
بروفســــــــور

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  ابن خلدون غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 5357
تـاريخ التسجيـل : Aug 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــــامــــة :
المشاركـــــــات : 15,282 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 1313
قوة التـرشيــــح : ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of ابن خلدون has much to be proud of
افتراضي مشاريع جمعية دعم مدرسة النجاح : اقتراحات تجاريب ميدانية محلية عربية عالمية.استشارات





مشاريع جمعية دعم مدرسة النجاح : اقتراحات تجاريب ميدانية محلية عربية عالمية....استشارات




من أراد قراءة أو تحميل هذا العرض التقديمي ما عليه سوى النقر على اللرابط أسفله
1229339903.ppt






2/ مشروع المؤسسة لتفعيل الحياة المدرسية وتحسين جودة التعلم
لقراءة أو تحميل هذه الوثيقة الصادرة عن مديرية التقويم وتنظيم الحياة المدرسية… بوزارة التربية الوطنية بالمغرب، انقر على الرابط أسفله
1211272567.pdf










4/ مشروع مؤسســــــــــــــــــــــة


عنوان المشروع: إحداث قاعة متعددة التخصصات التربوبة-
-=من هنا=-




5/عرض تربوي حول الهدر المدرسي وتفعيل الدعم التربوي بنيابة طانطان






عرض حول المصوغة التكوينية للهدر المدرسي
23/24 يونيو 2008

[PPT]
البرنامج ألاستعجالي لإعطاء نفس جديد للإصلاح




6/ مشروع المؤسسة................................للقراءة أوالتحميل اضغط على
طالع



7/مشروع المعلم الصغير تجربة تربوية رائعة


نفذت في مدرسة شرورة الابتدائية بمحافظة شرورة تجربة المعلم الصغير و كانت بجد تجربة رائعة تستحق التجريب منكم و التطوير لها و إليكم نبذة عنها :
مشروع تربوي – ب / شرورة


الحمد لله الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم و أنار له الطريق برسول الهدى عليه الصلاة و السلام ما تعاقب الليل و النهار و غرد قمري على الأغصان و آله و صحبه ما دار نجم في الفلك و بعد :


يعد التعليم مظهر من مظاهر رقي الأمم و المعلم و المنهج و الطالب أهم أعمدته ويكمن السر في ازدهار التعليم وقوه تأثيره على المجتمعات في حسن الأداء من المعلم لذا كان لزاما علينا أن نعنى بهذه الشريحة فعلى أيديهم تفجر الطاقات وتكشف المواهب ويرشد التائه ويصوب المنحرف فكم طاقة وموهبة قتلت وعلى العكس كم هي القيادات العلمية والعملية التي كانت خطوتها الأولى كلمه في حجرة الدراسة أو نصيحة على انفراد من معلم فاضل .
فهناك الكثير من الطلاب لديهم المهارات الإبداعية لكنهم يفتقدون إلى روح المبادرة أو الخوف من الموجهة


لذ لك سنصب الحديث على تجربة تربوية عملية مختلفة ساعدت على غرس الروح التنافسية لدى الطلاب مما سمح بتفتيح المدارك لديهم ومن ثم إطلاق العنان للطاقات الإبداعية للطلاب , تلك التجربة أطلق عليها المعلم الصغير و هذه التجربة تنطلق من قول العالم العربي التربوي ابن سيناء ( إن الصبي من الصبي ألقن و هو عنه آخذ و له آنس و أدعى للتعلم ) و هذا الأسلوب طبقه العلماء و كان بمثابة اللبنة الأولى لصناعة الجيل فكثيرا ما نجد مجموعة هم أقرب إلى العالِم أو المعلم و هم أفضل من ينقل عنهم لباقي طلاب العلم .
و هو أسلوب تربوي مجد للغاية مفاده أن يكلف المعلم و بقصد من حين لآخر أكثر التلاميذ نباهة و تميزا ينفذ درسا لزملائه الطلاب لأن الطالب قد يكزن أقرب إلى أذهان زملائه من المعلم و منها أيضا تكريم للطالب المجد و تنمية لمهاراته و من فوائد هذه التجربة :
1- بث الروح التنافسية داخل الفصل مما ينعكس على المستوى التحصيلي للطلاب .
2- اكتشاف أفضل العناصر الطلابية من بين الطلاب .
3- تنمية مهارات الإبداع لدى الطالب .
4- إرساء مبدأ حرية الرأي و التعبير مما يربي الأبناء على الإقدام و عدم الخوف و اتخاذ القرار الصائب غالبا .
5- تربية الطلاب على الإبداع و التفكير الابتكاري .
6 – صناعة علماء و كتاب و باحثي المستقبل .




و في الختام أرجو من الله العلي القدير أن أكون قد و فقت في توضيح التجربة و الهدف منها و أسأله جل و علا أن تكون خالصة لوجهه الكريم و الله من وراء القصد .
وصلى الله و سلم على نبينا محمد و على آله و صحبه أجمعين .



أخوكم كمال حُمدي



الفئة المستهدفة :
أولا : الفئة الرئيسية – عينة من طلاب الصف السادس الابتدائي
تتمثل في اختيار عدد من ثلاثة طلاب .
ثانيا : الفئة الثانوية – طلاب الصف الثاني ( ب ) بالمدرسة .




ملخص المشروع :
قيام مجموعة منتقاة من طلاب الصف السادس بالواجبات التدريسية الكاملة لطلاب الصف الثاني الابتدائي بواقع عدد ثلاث حصص أسبوعيا بالتنسيق مع معلم الصف الأساسي ( الثاني الابتدائي ) الأستاذ فهد أحمد السهيمي .



الأهداف :
أولا: بالنسبة للفئة الرئيسية :
(1) بناء شخصية طلاب العينة المختارة و تدعيم ثقتهم بأنفسهم .
(2) تنمية مهارة اتخاذ القرار من خلال المواقف الغير متوقعة التي تحدث أثناء فعاليات الحصة .
(3) تدريب الطلاب على العمل وفق مخطط معد سلفا و قياس نسبة الأداء بناء على هذا المخطط .
(4) اكتساب الطلاب مهارة إدارة الوقت بشكل يسمح بأداء المشروع والحفاظ على المستوى التحصيلي الخاص بهم في مقرراتهم الدراسية .
(5) تعديل اتجاه الطلاب نحو المجهود المبذول في مهنة التدريس .
(6) تنمية مهارات القيادة لدى طلاب الفئة كمحصلة رئيسية للمشروع.
(7) استخدام المشروع في علاج بعض السلوكيات الخاطئة لدى الطلاب .
(8) تقديم حلول ابتكارية لبعض مشكلات طلاب الفئة الثانوية و الخاصة بأساسيات القراءة و الكتابة .
(9) التدريب على تحمل المسؤولية و الكفاءة لتنفيذ الواجبات الملقاة على عاتق الفئة الرئيسية .
(10) التدريب على العمل الجماعي من خلال جلسات استمطار الأفكار الخاصة بإعداد الدروس .



ثانيا ً : الفئة الثانوية :
(1) تنويع التدريس من خلال الطرق المختلفة في الأداء والمثيرات
(2) استغلال التقارب العمري بين الفئتين في عدة أمور من ضمنها :



أ - رفع درجة الدافعية للتعليم .
ب – علاج بعض مظاهر الضعف في بعض المهارات الأساسية .
ج – التواصل العقلي بين الفئتين و تحديد مشكلات التعليم تمهيدا لفرض حلول ممكنة لها .



(3) من خلال اللهجة الواحدة للفئتين يتم تخطي عقبة جهل بعض الطلاب بمفردات المعلم الرئيسي .



آلية التنفيذ :
(1) اختيار عينة الفئة الرئيسية من خلال لشروط التالية
أ ـ المستوى العلمي والتحصيلي المتميز للطلاب المرشحين
ب ـ استطلاع آراء معلمي الصفوف في تصفية الطلاب المرشحين للعدد المطلوب
ج ـ الرغبة الذاتية للطلاب للمشاركة



(2) عقد ورش عمل لطلاب الفئة الرئيسية والتي وقع عليهم الاختيار وذلك للتعريف
بالمشروع ودورهم في العمل.
(3) تأهيل طلاب الفئة الثانوية من خلال معلم الصف الأصلي.
(4) التدريب على الدروس التي سيتم التعاطي معها تمهيد شرحها لطلاب الفئة الثانوية
(5) استضافة طلاب الفئة الرئيسية في دروس نموذجية تتم لطلاب الفئة الثانوية.
(6) عمل استبانة للطلاب و المعلمين و أولياء الأمور لقياس مدى أثر التجربة سلبا و إيجابا .
(7) دخول الطلاب لأداء الحصص بوجود معلم الصف الأساسي.
(8) دخول الطلاب لأداء الحصص بدون معلم الصف الأساسي.
(9) زيارة وكيل المدرسة و بعض المعلمين للطلاب و توجيه إرشادات لهم .



المعوقات :
لم تكن المعوقات ولله الحمد كبيرة أو كثيرة فقد اقتصرت في :
1- تعارض جدول طلاب و الفئة الرئيسية مع جدول طلاب الفئة الثانوية .
2- عدم تقبل بعض الأخوة الزملاء للمشروع باعتباره أمر غير مجد و الذي اتضح لهم عكس ذلك بمجرد البدء في المشروع .




طرق تذليل المعوقات :
1- التنسيق بين جدول طلاب الفئة الرئيسية وطلاب الفئة الثانوية عن طريق مدير المدرسة و التنسيق بين الزملاء حيث تم تنسيق حصص مادة التربية الفنية و حصص الرياضة بشكل مناسب مع جدول الأستاذ فهد السهيمي في الصف الثاني ( ب )



2- شرحتُ فكرة المشروع للزملاء و بينت لهم أن التعليم لن يتطور إلا بالتجارب كما في الدول المتقدمة التي لا تحكم على الفكرة أو المشروع إلا بعد الوقوف على أبعاده و نتائجه و تم بحمد لله التعاون منهم معي لإتمام المشروع بل وصل الأمر إلى تطبيق بعضهم للمشروع و حضور حصص مع طلاب الفئة الرئيسية و توجيه نصائح لهم و توجيهات .
* استخدمت استبانات للمعلمين و أولياء الأمور و الطلاب المشاركين
*تم عمل تحضير و أوراق عمل للمشروع .



كل الشكر و التقدير لمن عمل معي و ساعدني في هذا العمل سواء مدير المدرسة حسن بن سعيد الزهراني و و كيلي المدرسة الأستاذ مصبح الصيعري و الأستاذ محمد الفيفي و رائد النشاط سلمان الودعاني ( أبو المثنى ) و الأستاذ فهد السهيمي و الأستاذ نايف الزهراني و الأستاذ فؤاد مجممي
و المشرق القدير العزيز على قلبي الأستاذ / طارق سلامة


انتهى




آمل منكم تطوير الفكرة و المشاركة و الانتقاد الهادف و البناء لهذا المشروع
و لكم مني جزيل الشكر و التقدير سلفا



أخوكم كمال عبده حُمدي


http://www.sharoaedu.com/vb/showthread.php?p=12004
8/أفكار للمشاريع
إن هذه الأمثلة على المشاريع المطورة من قبل المعلمين لمختلف المراحل الدراسية والمواد التدريسية تستخدم أداة تقديم الدليل لتعزيز التفكير البنّاء والحث على المناقشات الصفيّة.


أوبلك: هل هناك تصنيف لكل شيء؟
المرحلة الدراسية: الثالث, العلوم الفيزيائية
أووي جووي أوبلك هي مادة غامضة. يتحقق الطلاب من خصائص مادة الأوبلك دون معرفة مكوناتها, كما يستخدمون تقديم الدليل لتكوين إدعاء حول حالة هذه المادة.


الحرية: ما هي الحرية؟
المرحلة الدراسية: العاشر-الثاني عشر, تاريخ العالم, تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية, الحكومة الأمريكية.
إن بعض الأفكار المتعلقة بحكم المواطنين مستمرة عبر العصور والحضارات. ففي هذه الوحدة الدراسية يبحث الطلاب مفهوم الحرية الشخصية مستخدمين مصادر أولية وثانوية. كما يكوّن الطلاب إدعاءً ويبحثون عن أدلة تدعم إدعائهم وذلك باستخدام تقديم الدليل للإجابة عن هذا السؤال: هل يجب أن تفرض الحكومة قيوداً على حرية مواطنيها؟
الهوية الشخصية: ما الذي يشكل شخصيتي؟
المرحلة الدراسية: 6-8, الآداب, الأعمال الأدبية
يستخدم الطلاب أداة تقديم الدليل لتحليل اتّخاذ القرار والمخاطرة في شخصية ما في القصة القصيرة "داخل النفق" Through the Tunnel للكاتبة دوريس ليسينج Doris Lessing. بعد ذلك, يفكر الطلاب كيف أن تصرفاتهم وقراراتهم تشكّل شخصيتهم.


الرسائل الإعلامية: هل نصدق كل ما نراه؟
المرحلة الدراسية: 6-8, الآداب, دراسات إعلامية.
يبحث الطلاب عن دور الإعلان وكيف يوجّه نظرتهم إلى العالم وإلى أنفسهم. يستخدم الطلاب تقديم الدليل لمناقشة إذا كان يجب منع الإعلانات الموجهة للأطفال أم لا.


إطلاق العنان للعبقرية: كيف نفسر ما يحدث حولنا؟
المرحلة الدراسية: 7-12, البحث العلمي.
يقوم الطلاب بتجربة علمية حقيقية وكأنهم علماء, وذلك من خلال حب الاستطلاع الفطري والاهتمام. يستخدم الطلاب أداة تقديم الدليل لجمع الأدلة التي تدعم فكرتهم ويتوصلون إلى فرضية تم بحثها بشكل جيد لكي تُستخدم في مشروع بحث علمي مستقل وتجارب مستقبلية.
http://www.intel.com/corporate/educa...deas/index.htm



9/مشروع التكوين التربوي المدعم بالحاسوب (CATT)
www.majallati.salifa.com/ordinateur.doc


10/المدرسة المنتجة


من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة




اذهب إلى: تصفح, بحث



المدرسة المنتجة هو شعار رفعته وزارة التربية والتعليم في مصر يهدف لإقانة مشاريع إنتاجية داخل المدارس، يديرها الطلاب والمدرسون بهدف تربية رجال أعمال ناجحين من الطلاب يمكنهم إقامة مشاريع مشابهة لها عند انتهاء دراستهم. وتفيد في نقل الخبرة من المعلمين للطلاب وتوفر جو طبيعي لتعلم إدارة المشاريع الناجحة. وقد دخلت الفكرة حيز التنفيز في مارس عام 2001 وصدر بها قرار وزاري رقم 12 وقرار رقم 35 [1]



وكان التركيز علي مشروع المدارس المنتجة كإحدي الوسائل المهمة لإرساء منطق التنمية في التعليم خاصة في المدارس الإعدادية، ولعمل مشروعات صغيرة مرتبطة بالبيئة والمجتمع المحيط تركز علي الأفكار الجديدة، والنماذج غير النمطية.



كما ترى الوزارة أن هناك جانب كبير من الفوائد لهذه المشروعات كقدرة الطالب علي ممارسة التسويق والتفاوض، ودراسة السوق، وعلي تدعيم ثقة الطالب بنفسه ـ وهذه الثقة قد لا يستطيع التعليم النظري تحقيقها ـ وبهذا تستطيع المدرسة المنتجة أن تتيح الفرصة للطالب أن يكتسب مهارات رجل الأعمال ويعمل كتاجر صغير أو منتج صغير يعرف كيفية تقصي آراء وأذواق المستهلكين، والتعامل مع الموارد، ويتعرف من خلال التجربة العملية علي مشكلات السوق ويكتسب مهارات أساسية للعمل كإدارة الوقت، والتفاوض، والتخطيط الجيد، وإعداد الخطابات والتكلفة الاقتصادية، ودراسة الجدوي للمشروع، وأساليب القيادة والتأثير علي الآخرين، وتقدير جهدهم، مما يعطي للطالب خبرات التعليم المستمر والقدرة علي المشاركة الفعالة في الحياة في مرحلة مبكرة، ويساعد في تحول نظرته للوظيفة الحكومية كهدف نهائي للتعليم، والنظر إلي آفاق مستقبلية أوسع لطموحاته، واستخدام أفضل لإمكانياته وموارده الذاتية، فمن الممكن أن يدلي طفل صغير من أبنائنا بفكرة متميزة ويكون لها تطبيقات صناعية واقتصادية تفيد الوطن كله. إننا في حاجة إلي الإنسان المنتج الذي يستطيع أن يساهم في التقدم الاقتصادي لمجتمعه خاصة أن التقدم الاقتصادي هو عصب الحياة والوسيلة الوحيدة لتوفير كل متطلبات النهضة في أي دولة، وهو المصدر الأساسي لتمويل التعليم ذاته لذلك يجب أن نعزز قدرة المجتمع علي التعلم الذاتي والإعداد السليم للمواطنة والتدريب المتميز ليكون منتجًا وعلي مستوي عال من القدرات والخبرات. [1]



ويرى بعض خبراء التخطيط التربوي أن مفهوم المدرسة المنتجة يزيد دور المشاركة المجتمعية ويوفر موارد ذاتية للإنفاق على أنشطة المدرسة لتخفيف أعباء الدعم الكلي من الدولة للتعليم.[2]




غير أن المشروع تعرض لكثير من المعوقات والصعوبات التنفيذية متمثلة في البيروقراطية والرووتين المالي والإداري وقصور فهم الإداريين لجدوى المشروع وأهميته التربوية والتجارية، وتعرض هذا المشروع لانتقاد كثير من المسئولين الذين يرون فيه صرف جهد المدرسة في اتجاه بعيد عن العملية التعلمية إلى العملية التجارية، كما يرون عدم جدوى هذه المشروعات البدائية التي لا تفيد إلا القائمين عليها على حد وصفهم.




ويرد المسئولين عن هذا الشعار بأن مشروع المدارس المنتجة مشروع تربوي بالدرجة الأولي يدعم أهداف العملية التعليمية ولا يُنقص من دور المدرسة الأساسي في التعليم. وتلك المشروعات الصغيرة تعمل علي رأب الصدع والقضاء علي الفجوة بين التعليم الأكاديمي وارتباطه بسوق العمل وتسليح الطلاب بالخبرات العملية التي تمكنهم من العمل كطلائع للإنتاج. وهناك العديد من المشاريع الناجحة التي تؤكد نجاح التجربة منها:














  • 1- مشروع إنتاج البرمجيات [3]
  • 2- مشروع الخزفيات [4]
  • 3- مشروع النافورات [5]
  • 4- مشروع تربية الحمام[6][7]
  • 5- مشروع زراعة الأسطح.[8][9]
  • 6- مشروع بيكيا [10]







برنامج لعرض وتصفح كتاب اسال تشارك فى المدرسة المنتجة رابط التحميل








محاضرة عن كيفية عمل مشروعا رابط التحميل







محاضرة عن الاسئلة الشاعة والاجابة عليها رابط التحميل







عن رؤوس الاموال وتوزيع الارباح رابط التحميل







محاضرة عن مفهوم المدرسة المنتجة ودور الاخصائى الاجتماعى رابط التحميل










محاضرة عن السجلات المالية والادارية رابط التحميل







محاضرة عن تشكيل الاعضاء رابط التحميل







محاضرة عن نوعية مشروعات المدرسة المنتجة رابط التحميل




مواضيع الفضاء مفتوحة للجميع ومجددة




التعديل الأخير تم بواسطة ابن خلدون ; 2009-10-18 الساعة 15:51
رد مع اقتباس
قديم 2009-10-21, 19:22   رقم المشاركة : ( 2 )
بروفســــــــور

الصورة الرمزية أبو محمد ريان

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 22
تـاريخ التسجيـل : Mar 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة : المغرب الجميل
المشاركـــــــات : 1,920 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 1220
قوة التـرشيــــح : أبو محمد ريان has much to be proud of أبو محمد ريان has much to be proud of أبو محمد ريان has much to be proud of أبو محمد ريان has much to be proud of أبو محمد ريان has much to be proud of أبو محمد ريان has much to be proud of أبو محمد ريان has much to be proud of أبو محمد ريان has much to be proud of أبو محمد ريان has much to be proud of

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

أبو محمد ريان غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مشاريع جمعية دعم مدرسة النجاح : اقتراحات تجاريب ميدانية محلية عربية عالمية.استشا

مجهود جبار
بارك الله فيك
توقيع » أبو محمد ريان
نعم للتَّمَيُّز .. لا للتَّمْيِيز


  رد مع اقتباس
قديم 2009-10-21, 21:28   رقم المشاركة : ( 3 )
أستـــــاذ(ة) متميز

الصورة الرمزية nizar

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 6238
تـاريخ التسجيـل : Sep 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 117 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : nizar عضو

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

nizar غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مشاريع جمعية دعم مدرسة النجاح : اقتراحات تجاريب ميدانية محلية عربية عالمية.استشا

بارك الله فيك أخي على المجهود القيم
توقيع » nizar
قد تكون الأرقام والنسب صحيحة، لكن القرار يظل خاطئا.
  رد مع اقتباس
قديم 2009-10-22, 06:51   رقم المشاركة : ( 4 )
بروفســــــــور

الصورة الرمزية عبد القادر الهواري

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 3592
تـاريخ التسجيـل : Jul 2009
العــــــــمـــــــــر : 47
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــامــة : old teima
المشاركـــــــات : 1,146 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 612
قوة التـرشيــــح : عبد القادر الهواري is a name known to all عبد القادر الهواري is a name known to all عبد القادر الهواري is a name known to all عبد القادر الهواري is a name known to all عبد القادر الهواري is a name known to all عبد القادر الهواري is a name known to all

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

عبد القادر الهواري غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مشاريع جمعية دعم مدرسة النجاح : اقتراحات تجاريب ميدانية محلية عربية عالمية.استشا

شكر الله لك على الموضوع الجميل و المتميز .
ننتظر جديدك .
توقيع » عبد القادر الهواري
  رد مع اقتباس
قديم 2011-12-19, 11:44   رقم المشاركة : ( 5 )
أستـــــاذ(ة) جديد


الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 37764
تـاريخ التسجيـل : Dec 2011
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 1 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : kaidinet عضو

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

kaidinet غير متواجد حالياً

bb رد: مشاريع جمعية دعم مدرسة النجاح : اقتراحات تجاريب ميدانية محلية عربية عالمية.استشا

السلام عليكم

اشكركم على هذا المجهود القيم و على اهتمامكم بتطوير و انقاذ المنظومة التربوية

في جمعية شباب الوحدة للتنمية و الابداع التي انتمي اليها نتقاسم معكم نفس الطموح الا ان الخبرة تنقصنا في هذا المجال
نشتغل منذ أشهر على خطة تفعيل مكتبة الحي المتواجدة بدار الشباب الحي المحمدي بمراكش ثم الانتقال الى المكتبات او الخزانات المدرسية. رؤيتنا للمشروع تتمثل في اعادة هيكلة المكتبات و تقريبها من الشباب و الناشئة ثم العمل على برامج تحسيسية و تحفيزية للتشجيع على القراءة و ارجاع الاشعاع المفقود للكتاب.

نريد مساعدتكم في ايجاد آليات ناجعة و شركاء جديين لهذا المشروع التربوي الثقافي.

و نسأل الله التوفيق لنا و لكم

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 23:05 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd