للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات الثقافة والآداب والعلوم > منتدى الثقافة والفنون والعلوم الإنسانية > الفكر و التاريخ و الحضارة > النصوص الثراتية لعلماء المسلمين

الملاحظات

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2011-02-20, 18:52
الصورة الرمزية رشدية جابرية
 
رشدية جابرية
بروفســــــــور

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  رشدية جابرية غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 17205
تـاريخ التسجيـل : Apr 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــــامــــة :
المشاركـــــــات : 1,213 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 1277
قوة التـرشيــــح : رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of
افتراضي نص فلسفي لابن رشد





محطات في تطور الفلسفة

تحليل نص بن رشد

موضوع النص

يتناول
هذا النص موضوع العلاقة بين الدين و الفلسفة أو بين الحكمة و الشريعة, كما
أن هذا النص يتناول في نفس الوقت موقف الدين من الفلسفة

إشكال النص

يطرح
هذا النص إشكالا فلسفيا متعلقا بمسألة العلاقة الموجودة بين الدين و
الفلسفة و كذا مسألة رأي الدين في الفلسفة, و هما مسألتان يمكن التعبير
عنهما بالتساؤلات الآتية : أية علاقة بين الفلسفة و الدين , هل هي علاقة
انفصال و قطيعة, أم هي علاقة ترابط و اتصال ؟ ما هو موقف الدين من الفلسفة
؟ هل الدين يحرم فعل الفلسفة ؟ أم هل الدين يدعو إلى التفلسف و يأمر به ؟

موقف صاحب النص

انطلق ابن رشد في أطروحته من تعريف الفلسفة و بيان مقصدها, فاعتبرها نظرا في الموجودات يهدف إلى معرفة حقيقة الخالق

لقد
أبرز ابن رشد أيضا أن الشريعة تدعوا, بل تحث على النظر في الموجودات و على
استخدام العقل, و في الأخير أكد ابن رشد أن الفلسفة لا تتعارض مع الدين بل
إنهما متصلان و متوافقان, لأنهما معا حق

مفاهيم النص

يشتمل هذا النص الرشدي على مجموعة من المفاهيم التي تختلف من حيث دلالتها, و يمكن في هذا المجال أن نميز بين حقلين دلاليين مختلفين

الفلسفة: كحقل دلالي

الدين: كحقل دلالي آخر

في
الحقل الأول يمكن إدخال مفاهيم: التفلسف, الاعتبار, القياس, البرهان,
الحق. أما مفاهيم: الندب, الشرع, الشريعة, الخالق, الوجوب, القياس الشرعي,
فهي مفاهيم تنتمي إلى حقل الدين. وبين الحقلين توجد مفاهيم مشتركة مثل:
الحق, القياس

تعليق حول النص

إن
هذا النص يمثل مرافعتا نقدية أراد من خلالها ابن رشد الدفاع عن الفلسفة
وإثبات مشروعيتها, و ابن رشد في هذا إنما أراد أن يرد الاعتبار للفلسفة أي
إلى العقل, و هذا ليس بشيء غريب عند فيلسوف تزود من معين الفلسفة
اليونانية خاصة في ملامحها العقلانية مع بعض الفلاسفة أمثال : أرسطو

الفلسفة في العصور الحديثة

شهد
الفكر الفلسفي ولادة جديدة خلال العصر الحديث, فظهرت الفلسفة الحديثة
لتعكس بقضاياها الاهتمامات التي شغلت بال المفكرين خلال هذه الفترة. فما
هي القضايا التي انشغلت بها هذه الفلسفة

تحليل نص ديكارت

سؤال النص

يطرح هذا النص سؤالا ضمنيا هو : ما هي الطريقة الصحيحة للوصول إلى معرفة جميع الأشياء ؟

إن
ديكارت من خلال هذا السؤال يطرح مشكلة ذات طبيعة منهجية, فالسؤال هنا سؤال
يتعلق بالمنهج, أي بالطريقة التي تؤمن عملية المعرفة و تصون و تحمي الذات
من الوقوع في الأخطاء

رأي صاحب النص

انطلق
ديكارت من الإقرار بضرورة اتخاذ الحيطة و الحذر و عدم التسرع في إصدار
الأحكام التي لم تستمد من العقل, و لقد اعتبر ديكارت على أن الوصول إلى
معرفة جميع الأشياء يتطلب امتلاك طريقة أو منهج, و لقد انتهى ديكارت من
خلال دراسته لعدد من العلوم و الفلسفة إلى استنباط أربعة قواعد منطقية هي
: قاعدة الشك في ما هو غير واضح , تقسيم المشكلات إلى أجزاء , ترتيب
الأفكار من البسيط إلى المركب , قاعدة الإحصاء و المراجعة الشاملة للنتائج


تعليق حول النص

يعكس
هذا النص اهتماما من بين الاهتمامات التي انشغل بها ديكارت و المتعلقة
بمسألة المنهج, حيث أنه اعتبر أن الوصول إلى الحقيقة لا يمكن أن يتم إلا
إذا تسلح العقل بمنهج يعصمه من الوقوع في الأخطاء

تحليل نص لبرتراندر راس

سؤال النص

يطرح
هذا النص سؤالا يتعلق بمهمة الفلاسفة و وظيفة الفلسفة, و يمكن أن نصغ هذا
السؤال كالآتي : ما هي الوظيفة التي تقوم بها الفلسفة ؟

رأي صاحب النص

أبرز
"راسل" أن مجال العلم يختلف عن مجال الفلسفة, فالعلم يهتم بدراسة الأشياء
و الظواهر مثل الآلات و الإنسان و الكواكب, أما الفلسفة فهي تهتم بالتأمل
و الاستطلاع و الاستكشاف, إنها عبارة عن مغامرة فكرية. يرى صاحب النص أيضا
على أن خطاب الفلسفة يبدأ عندما يغادر الإنسان نطاق العلم, و في نفس الوقت
بين على أن هناك علاقة بين الفلسفة و العلم, غير أن العلم عندما يتأسس على
قوة متينة, فإنه يستقل عن الفلسفة و يصبح قائما بذاته يبدو من خلال هذا
النص أن الفلسفة المعاصرة من بين ما اهتمت به موضوع العلاقة بين العلم و
الفلسفة, و على الرغم من الاختلاف الموجود بينهما, فإنهما في حاجة إلى
بعضهما البعض, كما أن الإنسان في حاجة ماسة إليهما معا

استنتاجات

إن
النماذج الفلسفية التي استقيناها من تاريخ الفلسفة (طاليس, ابن رشد,
ديكارت, برتراند راسل) تجسد اللحظات التاريخية المختلفة التي شهدها الفكر
الفلسفي. لقد توصلنا إلى أن كل لحظة من تلك اللحظات عالجت و بطرقة خاصة
إشكالا فلسفيا محددا و بلورت مفاهيم فلسفية خاصة, فبالنسبة للفلسفة
الإسلامية في العصر الوسيط رأينا كيف أن ابن رشد كان في مواجهة إشكالية
محددة هي إشكالية العلاقة بين الدين و الفلسفة, حيث انتهى ابن رشد إلى
التأكيد إلى أن لا خلاف بين الدين و الفلسفة, و أن العلاقة بينهما هي
علاقة اتصال و انسجام و توافق, و خلال الحقبة الحديثة من تاريخ أوروبا ظهر
ديكارت الذي أعتبر أعظم فلاسفة عصره, و قد عالج ديكارت قضايا فلسفية
ميتافيزيقية ( الله, العالم, النفس, الإنسان,...), كما أنه عالج قضايا
منهجية تتعلق بالبحث عن المنهج السليم المؤدي إلى الحقيقة, من هنا رفع
ديكارت شعار الشك باعتباره منهاجا سديدا يؤدي إلى اليقين و في المرحلة
المعاصرة من تاريخ الفلسفة توقفنا عند أحد الفلاسفة الغربيين و هو برتروند
راسل الذي طرح قضية العلاقة بين الفلسفة و العلم, مبينا أن الفلسفة تهتم
بالبحث في مناطق المجهول, إنها استطلاع أو هي مغامرة استكشافية مطلوبة
لذاتها, أما العلم فهو معرفة مرتبطة بالأهداف العملية ذات صلة بالحياة
الإنسانية





توقيع » رشدية جابرية
"لا شيء يعتم الرؤية ويوقع في التيه الوجداني والضلال الفكري كالأسئلة المزيفة. الأسئلة المزيفة هي، كأسئلة الأطفال، أسئلة تطرح مشاكل مزيفة يعيشها الوعي على أنها مشاكل حقيقية"
محمد عابد الجابري
رد مع اقتباس
قديم 2011-09-20, 11:36   رقم المشاركة : ( 2 )
رشيد زايزون
مشرف منتدى التعليم العالي ومنتدى التفتيش التربوي

الصورة الرمزية رشيد زايزون

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 13867
تـاريخ التسجيـل : Nov 2009
العــــــــمـــــــــر : 32
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة : حد الغربية
المشاركـــــــات : 9,254 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 7017
قوة التـرشيــــح : رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

رشيد زايزون غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نص فلسفي لابن رشد

مجهود يستحق التنويه ..شكرا على تكريس جزء من وقتك ومجهودك استاذة جابرية لاغناء المنتدى..اتمنى صادقا الاستمرار في ذلك ..لا تغيبي عنا ايتها الصديقة ..ننتظر منك الحضور الدائم .
توقيع » رشيد زايزون



  رد مع اقتباس
قديم 2012-03-29, 21:33   رقم المشاركة : ( 3 )
رشدية جابرية
بروفســــــــور

الصورة الرمزية رشدية جابرية

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 17205
تـاريخ التسجيـل : Apr 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 1,213 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 1277
قوة التـرشيــــح : رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of رشدية جابرية has much to be proud of

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

رشدية جابرية غير متواجد حالياً

thank رد: نص فلسفي لابن رشد

شكرا جزيلا أخ رشيد زايزون على مرورك الطيب وتشجيعك. تحياتي الأخوية.
توقيع » رشدية جابرية
"لا شيء يعتم الرؤية ويوقع في التيه الوجداني والضلال الفكري كالأسئلة المزيفة. الأسئلة المزيفة هي، كأسئلة الأطفال، أسئلة تطرح مشاكل مزيفة يعيشها الوعي على أنها مشاكل حقيقية"
محمد عابد الجابري
  رد مع اقتباس
قديم 2012-05-01, 19:47   رقم المشاركة : ( 4 )
tagnaouite
أستـــــاذ(ة) مــــاسي

الصورة الرمزية tagnaouite

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 15163
تـاريخ التسجيـل : Jan 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــامــة : salé
المشاركـــــــات : 684 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 1052
قوة التـرشيــــح : tagnaouite has much to be proud of tagnaouite has much to be proud of tagnaouite has much to be proud of tagnaouite has much to be proud of tagnaouite has much to be proud of tagnaouite has much to be proud of tagnaouite has much to be proud of tagnaouite has much to be proud of

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

tagnaouite غير متواجد حالياً

افتراضي رد: نص فلسفي لابن رشد

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رشدية جابرية
محطات في تطور الفلسفة

تحليل نص بن رشد

موضوع النص

يتناول
هذا النص موضوع العلاقة بين الدين و الفلسفة أو بين الحكمة و الشريعة, كما
أن هذا النص يتناول في نفس الوقت موقف الدين من الفلسفة

إشكال النص

يطرح
هذا النص إشكالا فلسفيا متعلقا بمسألة العلاقة الموجودة بين الدين و
الفلسفة و كذا مسألة رأي الدين في الفلسفة, و هما مسألتان يمكن التعبير
عنهما بالتساؤلات الآتية : أية علاقة بين الفلسفة و الدين , هل هي علاقة
انفصال و قطيعة, أم هي علاقة ترابط و اتصال ؟ ما هو موقف الدين من الفلسفة
؟ هل الدين يحرم فعل الفلسفة ؟ أم هل الدين يدعو إلى التفلسف و يأمر به ؟

موقف صاحب النص

انطلق ابن رشد في أطروحته من تعريف الفلسفة و بيان مقصدها, فاعتبرها نظرا في الموجودات يهدف إلى معرفة حقيقة الخالق

لقد
أبرز ابن رشد أيضا أن الشريعة تدعوا, بل تحث على النظر في الموجودات و على
استخدام العقل, و في الأخير أكد ابن رشد أن الفلسفة لا تتعارض مع الدين بل
إنهما متصلان و متوافقان, لأنهما معا حق

مفاهيم النص

يشتمل هذا النص الرشدي على مجموعة من المفاهيم التي تختلف من حيث دلالتها, و يمكن في هذا المجال أن نميز بين حقلين دلاليين مختلفين

الفلسفة: كحقل دلالي

الدين: كحقل دلالي آخر

في
الحقل الأول يمكن إدخال مفاهيم: التفلسف, الاعتبار, القياس, البرهان,
الحق. أما مفاهيم: الندب, الشرع, الشريعة, الخالق, الوجوب, القياس الشرعي,
فهي مفاهيم تنتمي إلى حقل الدين. وبين الحقلين توجد مفاهيم مشتركة مثل:
الحق, القياس

تعليق حول النص

إن
هذا النص يمثل مرافعتا نقدية أراد من خلالها ابن رشد الدفاع عن الفلسفة
وإثبات مشروعيتها, و ابن رشد في هذا إنما أراد أن يرد الاعتبار للفلسفة أي
إلى العقل, و هذا ليس بشيء غريب عند فيلسوف تزود من معين الفلسفة
اليونانية خاصة في ملامحها العقلانية مع بعض الفلاسفة أمثال : أرسطو

الفلسفة في العصور الحديثة

شهد
الفكر الفلسفي ولادة جديدة خلال العصر الحديث, فظهرت الفلسفة الحديثة
لتعكس بقضاياها الاهتمامات التي شغلت بال المفكرين خلال هذه الفترة. فما
هي القضايا التي انشغلت بها هذه الفلسفة

تحليل نص ديكارت

سؤال النص

يطرح هذا النص سؤالا ضمنيا هو : ما هي الطريقة الصحيحة للوصول إلى معرفة جميع الأشياء ؟

إن
ديكارت من خلال هذا السؤال يطرح مشكلة ذات طبيعة منهجية, فالسؤال هنا سؤال
يتعلق بالمنهج, أي بالطريقة التي تؤمن عملية المعرفة و تصون و تحمي الذات
من الوقوع في الأخطاء

رأي صاحب النص

انطلق
ديكارت من الإقرار بضرورة اتخاذ الحيطة و الحذر و عدم التسرع في إصدار
الأحكام التي لم تستمد من العقل, و لقد اعتبر ديكارت على أن الوصول إلى
معرفة جميع الأشياء يتطلب امتلاك طريقة أو منهج, و لقد انتهى ديكارت من
خلال دراسته لعدد من العلوم و الفلسفة إلى استنباط أربعة قواعد منطقية هي
: قاعدة الشك في ما هو غير واضح , تقسيم المشكلات إلى أجزاء , ترتيب
الأفكار من البسيط إلى المركب , قاعدة الإحصاء و المراجعة الشاملة للنتائج


تعليق حول النص

يعكس
هذا النص اهتماما من بين الاهتمامات التي انشغل بها ديكارت و المتعلقة
بمسألة المنهج, حيث أنه اعتبر أن الوصول إلى الحقيقة لا يمكن أن يتم إلا
إذا تسلح العقل بمنهج يعصمه من الوقوع في الأخطاء

تحليل نص لبرتراندر راس

سؤال النص

يطرح
هذا النص سؤالا يتعلق بمهمة الفلاسفة و وظيفة الفلسفة, و يمكن أن نصغ هذا
السؤال كالآتي : ما هي الوظيفة التي تقوم بها الفلسفة ؟

رأي صاحب النص

أبرز
"راسل" أن مجال العلم يختلف عن مجال الفلسفة, فالعلم يهتم بدراسة الأشياء
و الظواهر مثل الآلات و الإنسان و الكواكب, أما الفلسفة فهي تهتم بالتأمل
و الاستطلاع و الاستكشاف, إنها عبارة عن مغامرة فكرية. يرى صاحب النص أيضا
على أن خطاب الفلسفة يبدأ عندما يغادر الإنسان نطاق العلم, و في نفس الوقت
بين على أن هناك علاقة بين الفلسفة و العلم, غير أن العلم عندما يتأسس على
قوة متينة, فإنه يستقل عن الفلسفة و يصبح قائما بذاته يبدو من خلال هذا
النص أن الفلسفة المعاصرة من بين ما اهتمت به موضوع العلاقة بين العلم و
الفلسفة, و على الرغم من الاختلاف الموجود بينهما, فإنهما في حاجة إلى
بعضهما البعض, كما أن الإنسان في حاجة ماسة إليهما معا

استنتاجات

إن
النماذج الفلسفية التي استقيناها من تاريخ الفلسفة (طاليس, ابن رشد,
ديكارت, برتراند راسل) تجسد اللحظات التاريخية المختلفة التي شهدها الفكر
الفلسفي. لقد توصلنا إلى أن كل لحظة من تلك اللحظات عالجت و بطرقة خاصة
إشكالا فلسفيا محددا و بلورت مفاهيم فلسفية خاصة, فبالنسبة للفلسفة
الإسلامية في العصر الوسيط رأينا كيف أن ابن رشد كان في مواجهة إشكالية
محددة هي إشكالية العلاقة بين الدين و الفلسفة, حيث انتهى ابن رشد إلى
التأكيد إلى أن لا خلاف بين الدين و الفلسفة, و أن العلاقة بينهما هي
علاقة اتصال و انسجام و توافق, و خلال الحقبة الحديثة من تاريخ أوروبا ظهر
ديكارت الذي أعتبر أعظم فلاسفة عصره, و قد عالج ديكارت قضايا فلسفية
ميتافيزيقية ( الله, العالم, النفس, الإنسان,...), كما أنه عالج قضايا
منهجية تتعلق بالبحث عن المنهج السليم المؤدي إلى الحقيقة, من هنا رفع
ديكارت شعار الشك باعتباره منهاجا سديدا يؤدي إلى اليقين و في المرحلة
المعاصرة من تاريخ الفلسفة توقفنا عند أحد الفلاسفة الغربيين و هو برتروند
راسل الذي طرح قضية العلاقة بين الفلسفة و العلم, مبينا أن الفلسفة تهتم
بالبحث في مناطق المجهول, إنها استطلاع أو هي مغامرة استكشافية مطلوبة
لذاتها, أما العلم فهو معرفة مرتبطة بالأهداف العملية ذات صلة بالحياة
الإنسانية

مجهود طيب ، وعمل قيم .. كل التقدير لأختنا العزيزة رشدية
توقيع » tagnaouite
محمد الزاكي ( tagnaouite)

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 02:18 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd