للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > المنتديات العامة والشاملة > بنك الاستاذ للمعلومات العامة > البحار والمحيطات


إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2010-06-29, 21:03
الصورة الرمزية نبرة أمل
 
أستـــــاذ(ة) مــــاسي

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  نبرة أمل غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 16267
تـاريخ التسجيـل : Feb 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  أنثى
الإقــــــــــامــــة :
المشاركـــــــات : 872 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 460
قوة التـرشيــــح : نبرة أمل is a glorious beacon of light نبرة أمل is a glorious beacon of light نبرة أمل is a glorious beacon of light نبرة أمل is a glorious beacon of light نبرة أمل is a glorious beacon of light
b8 موسوعة الأحياء المائية (الأصْداف)-3





جمع الأصداف وحفظها

كان جمع الأصداف من الهوايات المفضلة منذ منتصف القرن التاسع عشر، ولقد ازدادت هذه الهواية بصورة كبيرة جدًا في السنوات القليلة الماضية. وتباع الأصداف الآن في جميع أنحاء العالم في محلات بيع الهدايا والتذكارات، وفي الأسواق المركزية، وفي الأكشاك المقامة على الشواطئ، ولكن قد تتسبب هذه الهواية في قتل الكثير من الرخويات لأصدافها مما يؤدي إلى تناقص أعدادها بشكل رهيب، مما يقود إلى تهديدها بالانقراض.

قوقع الشجرة الخضراء المانوسي من القواقع النادرة التي يبحث عنها الهواة ويوجد في جزيرة مانوس في بابوا غينيا الجديدة.
كان لهواة جمع الأصداف الأوائل تأثير قليل على الرخويات جميعها، ولكن بدأت تظهر المشاكل مع استغلال تلك الهواية تجاريًا، والآن تُجمع أعداد كبيرة من الأصداف الملونة كبيرة الحجم بوصفها تحفًا بحرية. هذا وتُثمَّنُ الأصداف على حسب محافظتها على بريق ألوانها الأصلية، ومن حيث عدم تكسرها أو تشققها، ومن ثم تُجمع غالبية الأصداف لهذه الأغراض من الحيوانات الحية، وذلك لأنه بمجرد موت الرخويات تتعرض أصدافها للتكسير بوساطة الأمواج والتيارات.

حوانيت لبيع الأصداف في المناطق الاستوائية الساحلية تبيع أنواعًا من الأصداف من بينها أصداف المحار.
تأتي أغلب الأصداف ذات القيمة لجامعي الأصداف من البحار المدارية، خاصة من الشُّعب المرجانية. وتجذب تلك الأصداف عامة الناس وجامعي الأصداف بألوانها الجذابة وأشكالها المغرية. وتُصدِّرُ الفلبين وحدها سنويًا أكثر من 2,000 طن متري من أصداف الزينة، وأهم الدول المصدرة الأخرى أقطار المكسيك والهند وكثير من أقطار البحر الكاريبي والمحيط الهندي والمحيط الهادئ. يسهل الحصول على أصداف المناطق المعتدلة في المياه الصخرية، وفي مناطق المد والجزر في السواحل، ولكن تلك الأصداف قليلاً ما تباع كتحف بحرية.
وقد سجلت مناطق مثل أستراليا والفلبين وكينيا وجزر سيشيل وفلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية تجميعًا غير عادي لأنواع الأصداف الأكثر شهرة، حتى لقد شارف المحار الملزمي الضخم على الانقراض في جزر فيجي، وفي أجزاء من جزر الفلبين. كما يُجمع السمك الصدفي الضخم ليستخدم غذاء، وذلك للحمه الذي يُعَدُّ من أفخر الأطعمة في جنوب شرقي آسيا. أصبح حيوان التيرتون الضخم الجميل نادرًا جداً، وذلك لأن سكان جزر المحيط الهادئ يصطادونه بكثرة لاستعمال صدفته بوقًا تقليديًا.
وأصداف بعض القواقع البرية ذات شهرة كبيرة بين جامعي الأصداف، حيث إن كثيرًا من القواقع البرية المدارية مثل قوقع الشجرة الخضراء المانوسي وقوقع الشجرة الخضراء الهاوايي ذات أصداف رائعة التلوين والزخارف، إلا أنها توجد في مناطق محدودة جدًا. فقوقع الشجرة الخضراء المانوسي يوجد فقط في جزيرة مانوس في بابوا غينيا الجديدة. بينما ينحصر قوقع الشجرة الخضراء الهاوايي في بعض الجزر فقط ويوجد جزء منه في بعض الأودية فقط. ولذا فإن جمع هذه الأنواع بصورة مبالغ فيها يقلل من أعدادها بصورة كبيرة. ولقد جُمِعت مئات الألوف من قواقع أشجار جزر هاواي في أواخر القرن التاسع عشر، مما أدى إلى انقراض 22 نوعًا من أنواع قواقع الأشجار المحلية في إحدى الجزر، كما أن هناك 19 نوعًا آخر مهدد بالانقراض، وذلك على الرغم من الحظر المفروض على الجمع من تلك المناطق الآن.
كان حظ الرخويات البحرية أفضل من مثيلاتها البرية، إذ إنها ليست مهددة بالانقراض حتى الآن. ويدرس الآن كثير من الأ قطار إمكانية حظر جمع تلك الأصداف بصورة تجارية. وفي بعض الأقطار مثل أستراليا وموريشيوس وسيشيل لايتم جمع الأصداف إلا بترخيص خاص، أما جمع الأنواع النادرة فممنوع قطعيًا. من الصعوبة بمكان حظر جمع الأصداف تمامًا في بعض أقطار المحيط الهادي، وذلك لأن اقتصاد تلك البلاد يعتمد بصورة كبيرة على تصدير اللؤلؤ. ولذلك فقد أصدرت تلك البلاد قوانين تمنع جمع أصداف ذات حجم معين.
صدفات المحار الملزمي تباع لتستخدم أوعية للصابون (إلى اليمين) في برزبين في أستراليا. ومظلات للمصابيح مصنوعة من مئات الصدفات الصغيرة (إلى اليسار) وهي من المواد الشائعة التي تباع في جنوب شرق آسيا.

وبالعناية والتدبير المناسبين، يمكن أن تظل الأصداف من أهم الثروات للإنسان. فإن صناعتي الأصداف واللؤلؤ تدرّان على الفقراء في بعض الأقطار المدارية دخلاً ماليًا، هم في أشد الحاجة إليه. ولقد ازداد استيراد الولايات المتحدة ـ المستهلك الأساسي ـ من صناعة الأصداف في السبعينيات والثمانينيات من القرن العشرين. وعليه، فإذا اختفت الأصداف تمامًا، تهددت مصادر العيش بالنسبة لهؤلاء الذين يعيشون على جمعها. ولذلك فلقد شُجِّعَتْ تلك الأقطار على وضع برامج تنظم تلك الصناعات بالمتابعة الدقيقة لأعداد الأصداف المجموعة، وتأثير الجمع على أعداد الرخويات.
ويمكن تربية الرخويات في مزارع خاصة، مما يقلل الضغط على التجمعات الفطرية.وعلى سبيل المثال، فقد تم بنجاح تربية المحار الملزمي الضخم من المحيط الهادئ ومحارات الأذن الملكية من البحر الكاريبي في خزانات أرضية حتى تصل أصدافها لحجم معقول، تُنْقل بعد ذلك إلى أماكن محمية في البحر حيث تُترَك حتى تنمو لحجمها الطبيعي المتكامل.
فوائد الأصداف

لقد جعل اللون والبريق الأصداف من أهم أدوات الزينة والحُليِّ، ويُقطِّع الصنَّاع المهرة أصداف بلح البحر الموجودة في المياه العذبة، وأصداف أم اللآلئ الأخرى ليصنعوا منها أزرارًا لؤلؤية، كما يستخدم العمال المهرة أم اللآلئ من أصداف أذن البحر وأصداف المحار لتزيين العلب الفاخرة التي تُحفظ فيها الحلي والآلات الموسيقية. وينحت الفنانون نقوشًا بارزة تسمى الكامو في كثير من الأصداف ليصنعوا منها حُليًا. وتُستعمل محارات الأذن وبعض الأصداف الكبيرة بعد جليها قواعد للشمعدانات ومثبتات للأوراق. وقد يجمع الفنانون كثيرًا من الأصداف الصغيرة مع بعضها بعضًا ويهيئونها كأشكال الحيوانات والدُمَى أو على أشكال جذابة أخرى.

صدفة ذهبية تشكل قمة إناء مرصع بالجواهر في ترتيب أنيق يعرف باسم إناء روز بيكليوسي.
يستخدم العلماء أحيانًا الأصداف حيث تساعدهم في بعض أبحاثهم، فقد يُعَرِّضُ علماء الذرة الأصداف للإشعاعات الذرية لاختبار آثار تلك الإشعاعات. كما يبحث المُنَقِبون عن النفط عن بعض الأصداف في الصحاري والبراري لتنبئهم أن تلك الأماكن كانت أعماق محيطات في غابر الأزمان. والمعروف أن حقول النفط الواسعة غالبًا ما تنشأ في مثل تلك المناطق.
وقد استُخدِمت في عصور ما قبل التاريخ، أصداف الودع والأصداف المسنّنة نقودًا. استخرج الفينيقيون والرومان صبغة قرمزية من قواقع الخرَّيْق البحرية وكانوا يعتقدون أن القماش الذي يُصْبَغ بتلك الصبغة أغلى من الذهب. واستخدم الهنود الحمر في الأمريكتين الأصداف كنقود، حيث نحت هنود أمريكا الشمالية عقد الوَبْتَمْ الذي كانوا يستعملونه للزينة، ونقودًا من أصداف المحار الملزمي الكبير، ومن أصداف الوِلْك، القوقع البحري ذي الأصداف ذات العُقَدْ، والذي يعيش في شواطئ المحيط الأطلسي في أمريكا الشمالية.

دبوس فراشة مؤلف من أم اللآلئ البراقة مع الفضة لتشكيل جناحي الفراشة الملونين
تستخدم أصداف المحار من جنس بلاكونا الرقيقة الشفافة جدًا في الفلبين زجاجًا للنوافذ حيث تُقطّع تلك الأصداف قطعًا مربعة صغيرة بمقاييس الأفاريز الخشبية الصغيرة وتُثّبت فيها تلك المربعات من الأصـداف، ثم تجُمَّع معًا لعمل نوافذ كبيرة.وتتعدد الآن استخدامات تلك الأصداف، حيث تدخل في تصنيع الكثير من الأشياء مثل مظلات الشمعدانات والصناديق والصواني والأطباق.
بلح البحر

حيوانٌ مائيٌ له جسمٌ رخوٌ داخل صدفة صلبة. تعيش قواقع بلح البحر في البحار وفي الماء العذب. وتتكون أصدافها من قطعتين تُسميان مصراعين، ويقترن المصراعان بمفصلة بحيث يُمكن فتحهما وإغلاقهما.
تلتصق قواقع بلح البحر بالصخور والأجسام الصلبة الأخرى في قاع المحيط. وغالبًا ما تُشكل بُسُطًا ضخمة من خيوط حريرية تُفرزها غُدة خاصة.
وتقتات قواقع بلح البحر البحرية الكائنات الحية الدقيقة التي هي جزءٌ من العوالق المائية.؛ وتقوم تلك القواقع بتصفية هذه الكائنات الحية الدقيقة بواسطة خياشيمها. ويصلح العديد منها للأكل. وتعيش قواقع بلح البحر المألوفة بالقرب من معظم السواحل. ولون صدفتها أزرق ضاربٌ إلى السواد من الخارج، وأزرق لؤلؤيّ من الداخل. وتنمو حتى يبلغ طولها حوالي 10سم.
وتوجد قواقع بلح البحر التي تعيش في المياه العذبة مدفونةً في السدود الرملية على الأنهار والمجاري المائية والبحيرات ذات المياه العذبة. وقد كانت مصدراً ثمينًا لأم اللآلئ التي توجد بداخل أصدافها وتستخدم بشكلٍ رئيسي في صناعة الأزرار.



توقيع » نبرة أمل





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)



أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 12:51 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd