للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات الثقافة والآداب والعلوم > منتدى الثقافة والفنون والعلوم الإنسانية

الملاحظات

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2010-05-12, 15:11
 
محمد يوب
أستـــــاذ(ة) مــــاسي

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  محمد يوب غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 8816
تـاريخ التسجيـل : Sep 2009
العــــــــمـــــــــر : 61
الــــــــجنــــــس :  ذكر
الإقــــــــــامــــة :
المشاركـــــــات : 596 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 615
قوة التـرشيــــح : محمد يوب is a name known to all محمد يوب is a name known to all محمد يوب is a name known to all محمد يوب is a name known to all محمد يوب is a name known to all محمد يوب is a name known to all
a9 بوشعيب الساوري بين النقد و الابداع





بوشعيب الساوري بين النقد والإبداع

نظمت جمعية أساتذة اللغة العربية بطانطان لقاء مع الكاتب والباحث بوشعيب الساوري حول منجزه النقدي والإبداعي وذلك عشية يوم السبت 8 ماي2010 على امتداد ساعتين ونصف بفندق الرمال الذهبية، بطانطان، وبحضور لافت ضم عدة فعاليات تربوية كانت على رأسها نائبة وزير التربية الوطنية بطانطان. وقد نسق أشغال هذا اللقاء الأستاذ عبد النبي عاطر.
كانت المداخلة الأولى للباحثة نادية التازني عبارة عن قراءة في كتاب النص والسياق ابن شهيد بين الرغبة الذاتية وإكراهات السياق الثقافي دراسة لرسالة التوابع والزوابع. أكدت فيها على الجدة المنهجية والمفهومية في مقاربة بوشعيب الساوري لرسالة التوابع والزوابع والمتمثلة في الانطلاق من اعتبار العمل الأدبي حصيلة تفاعل مجموعة من العناصر المتعددة الجذور والانتماءات، تتداخل فيها تجارب الذات المبدعة، من حيث هي واعية أوْ لا واعية، بالمجتمع والتاريخ والسياق بوجه عام. وتنظر إلى العمل الأدبي باعتباره تجربة جمالية ترتبط بوعي المُنـتج الأدبي وتفاعله مع سياقه العام. وكذا الأسئلة التي يطرحها الكتاب.
ونوهت بالنتائج التي انتهى إليها الباحث ولعل من أبرزها: النص الأدبي نـتيجة تفاعل مجموعة من الأنساق (نفسية، اجتماعية، وضع الكاتب في لحظة تاريخية محددة، جمالية، نسق الكتابة وإكراهاتها)، والعمل الأدبي نـتيجة لتوازنات يقيمها الكاتب بين الأنساق، وأخيرا العمل الأدبي يُوسَم بسمات إبستميه العصر الذي ظهر فيه.
المداخلة الثانية كانت للأستاذ علي الهبوب حملت عنوان "سؤال الهوية في كتاب رهانات روائية"، انطلق فيها من خلفية ابستمولوجية، افتتحها بالتساؤل عن المنهجية المتبعة في مقاربة الكتب النقدية وأشار إلى شبه غياب منهجية لدراسة الكتب النقدية. وصرح بأنه سينطلق من المحاولة التي وضعتها الباحثة الفرنسية جوهانا ناتالي والمتمثلة في التركيز على ثلاث نقط وهي: الرؤية المنهجية للباحث، والمتن المدروس، والممارسة النقدية.
بالنسبة للرؤية المنهجية في كتاب رهانات روائية أكد الباحث ان بوشعيب الساوري تجاوز ما كان سائدا من تطبيق حرفي لمناهج غربية على نصوص عربية، وذلك بتوجيه اهتمامه بالنص والإنصات إليه.
أما بالنسبة للمتن المدروس أكد ان الباحث درس ثلاثة عشر رواية وهو متن مهم، له ثلاث ميزات الأولى أنها كلها روايات مغربية، وكلها روايات غير مستهلكة، وأخيرا جلها روايات جديدة لمبدعين جدد.
أما بالنسبة للممارسة النقدية لـ بوشعيب الساوري فتكمن في تركيز الباحث على رهانات الكتابة، سواء على مستوى الثيمات او على مستوى الشكل بتوقف الكاتب على مجموعة من الإواليات السردية الجديدة في هذه النصوص.
وختم مداخلته بأهمية الكتاب والتي تكمن في تخليه عن المناهج الغربية وكذا النصوص الشرقية، بتجاوز هذا الجرح النرجسي والاهتمام بالنص الروائي المغربي.
المداخلة الثالثة كانت للباحث بلقاسم الزياني عنونها ب"القضايا الاجتماعية في رواية غابت سعاد"، انطلق فيها من كون الكتابة انعكاس للحياة الاجتماعية، وان الأدب إعادة بناء للواقع، مؤكدا أن رواية غابت سعاد استعارها الكاتب من الواقع، رواية عرت الواقع دون نفاق أو مجاملة، وجعلت المسكوت عنه يظهر على السطح، في قالب سردي تجريبي مشوق يغري القارئ ويرغمه على التهام صفحاتها، يقوم على حوار سردي تقابلي بين المتن والهامش.
كما أكد على أن الرواية تناولت العديد من القضايا والأمراض الاجتماعية التي تنخر جسد المجتمع المغربي(البطالة، التسول، الدعارة، الفقر، الرشوة،...) والسياسية(القضية الفلسطينية والعراقية).
كما توقف بالدراسة عند نقط الحذف في العنوان(غابت سعاد...) مؤكدا أن سعاد في الرواية نموذج ينوب عن نماذج كثيرة مشابهة لسعاد لفتيات مغربيات كثيرات ضحايا المجتمع المغربي.
وختم مداخلته بملاحظات من أهمها حضور بوشعيب الساوري الناقد في الرواية من خلال الاشتغال الواضح على الميتاسرد.
المداخلة الأخيرة كانت للأستاذ أنور ترفاس عنونها ب "العدة المعرفية في كتاب الرحلة والنسق" وقد قدم لمداخلته بالحديث عن البحث في الرحلة وخصوبته، نظرا لأهمية الرحلة وتعددها وانفتاحها على عدة مجالات معرفية وأدبية. وبعد ذلك تحدث عن محاور الكتاب مؤكدا أن بوشعيب الساوري قسم كتابه إلى ثلاثة أبواب وتسعة فصول، تناول في الباب الأول لحظة الإنتاج والعناصر المتحكمة في هذه العملية المعقدة والمركبة من خلال السياق الثقافي وأنواع المتلقين وصولا إلى إنتاج رحلة ابن فضلان، وفي الباب الثاني تناول مكونات رحلة ابن فضلان فذكر المكون التعليمي والحكائي وصورة الآخر التي زاوج فيها بين القبول والرفض، في الباب الثالث والأخير تناول صيغ الخطاب في نص الرحلة وحددها في التقرير والسرد والوصف. وأكد أن الكتاب يعد إضافة نوعية في دراسة الرحلة لأن أكثر الدراسات وقفت عند حدود الوصف ولم تر في الرحلة إلا الجانب التوثيقي.
وبيّن وعي الباحث بغايات بحثه وقد استطاع تحقيقها وذلك بالقبض على العوامل الثاوية وراء إنتاج النص الرحلي ووسائل اشتغاله ومادته، منطلقا من فكرة تشكل الإطار العام لتصوره النظري وهو أن كل عمل أدبي كيفما كان نتيجة لثلاثة عناصر: المادة، الوسائل والإنتاج .
ونوه أنور ترفاس بالجهد الذي قام به بوشعيب الساوري في مقاربة نص يتسم بالغنى والتنوع الأمر الذي تفطن له الناقد وجعله يقارب النص بمناهج ورؤى نقدية مختلفة لكنها تكاملت فيما بينها لتبرز لنا قيمة متميزة لنص الرحلة من جهة وأصالة الباحث وجدته المعرفية من جهة أخرى . وتزكى هذا الجهد بالعدة المعرفية للباحث التي جاءت غزيرة ومتنوعة؛ زاوج فيها بين المراجع النقدية القديمة والحديثة وباللغات الأجنبية أيضا الفرنسية والإنجليزية، هذا دون ذكر الامتياحات العديدة من حقول معرفية متنوعة التي تشكل التركيبة الذهنية والفكرية للباحث الناقد. وختم قراءته ببعض الملاحظات من أهمها جدوى مقاربة نصوص تراثية بمناهج ورؤى نقدية حديثة.
وبعد ذلك قدم بوشعيب الساوري شهادة شكر فيها جمعية أساتذة اللغة العربية بطانطان، وبين فيها المنطلقات المنهجية في الكتابة لديه وجدواها وأجاب عن كثير من الأسئلة التي تطرحها كتبه.
كما عرف هذا اللقاء تكريما لأحد فعاليات مدينة طانطان وهو الأستاذ حسن اسماعيلي علوي الذي اشتغل بطانطان مدة عشرين سنة بين التدريس والإدارة، بشهادات لتلاميذ واطر تربوية بمدينة طانطان.
واختتم اللقاء بتوزيع الهدايا وحفل توقيع لكتب بوشعيب الساوري.


وليد المسعودي (2010-05-12)





توقيع » محمد يوب
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)



أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 06:33 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd