للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات الثقافة والآداب والعلوم > منتدى الثقافة والفنون والعلوم الإنسانية

الملاحظات

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2010-02-16, 17:02
الصورة الرمزية ابو العز
 
ابو العز
نائب مدير الأفكار والمشاريع الأستاذية

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  ابو العز غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 15611
تـاريخ التسجيـل : Feb 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــــامــــة : الدار البيضاء
المشاركـــــــات : 11,214 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 10630
قوة التـرشيــــح : ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute ابو العز has a reputation beyond repute
a3 محمد الوكيرة وكتاب اللابوح





"اللابوح" لمحمد الوكيرة : رصد شاعري لتشظي الكائن

( بقلم : مراد الخنشولي ) فاس 11-02-2010 يتوج كتاب "اللابوح" ثلاثية المبدع محمد الوكيرة الذي يقترح رصدا مفعما بالشاعرية لواقع اجتماعي مرير يؤثته الألم والوحدة والإقصاء. حياة يصارع فيها الكائن من أجل الهروب والانفلات من ربقة التشظي.
هذه الثلاثية، التي تم تقديمها أول أمس الثلاثاء بالمعهد الفرنسي بفاس، والتي تضم أيضا "ساحة القديسين" و"بجسد ضائع"، تشيد رهانها وتتخذ شكلها حول شخصية مامون الذي يجد نفسه، بعد عودته من سفر طويل، في مواجهة فراغ قاتل خلفه انتزاع زوجته لأبنائه.

إزاء هذه الوحدة المستبدة، التي يفاقمها شعور بحرية مقموعة، يهوي مامون في ظلمات الاكتئاب واليأس لكنه يواصل رغم كل شيء معركة من أجل الحياة.

ضدا على التوترات والمخاوف وفقدان الأحبة، يصارع مامون من أجل أن يحيا حرا، ويتحمل، بكثير من الألم، عبئ أحداث يتقاطع فيها السياسي والاجتماعي مع الذاتي.

حياته، أو بمعنى أصح، استمراره على الحياة، يعيشه في حالة ضياع وتوجس إلى أن يتبدد في فلك التشظي.

وبغض النظر عن المآل الشخصي لمامون، يتناول النص يوميات شريحة من المجتمع بأفراحها وأحزانها وبؤسها. وهو أيضا شهادة على مرحلة صعبة تزيد من حلك الظلام في حياة الشخصية.

بهذا النص، يمزج الوكيرة بكل فنية بين ما هو سير-ذاتي وما هو انفعالي، بين الشعر والتاريخ، الحكاية والسخرية بل السخرية من الذات، محطما عن وعي الحدود القائمة بين الأجناس والمرجعيات.

يقول الوكيرة "إني أفضل مزج الأجناس من خلال عبور لامرئي بين الشعر والسرد. ولا أريد أن يتنبه القارئ لذلك". أسلوب سريع يتجاور مع انفجار في الخطاب وتمازج بين أصوات السارد والشخوص والكاتب والقارئ.

يحلو له أن يقفز على الصيغ التقليدية للغة متجنبا إعلاء حدود أو قطائع بين أجناس الكتابة.

في هذا السياق، يعلق الكاتب عبد الرحمان طنكول عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية ظهر المهراز بفاس "نصوص الوكيرة دائما في حركة، أبدا لم تكن ثابتة أو مغلقة".

ويضيف طنكول "في كل مرة يبرهن الوكيرة عن قدرته على مساءلة لحظة قوية في الحياة من خلال الحكي الذي يوظف كثيرا من الصور والأشكال".

بالإضافة إلى هذه الثلاثية، صدرت لمحمد الوكيرة عدة مؤلفات من ضمنها "الأفق من طين"، "مراكش"، "لحظات"، "يشبه العطش"، "مراكش : الجزيرة السراب" و"ألا تكون".

عن وكالة المغرب العربي للانباء





توقيع » ابو العز


أينكم يا غايبين ؟؟؟؟
آش بيكم دارت لقدار مابان ليكم أثر ولا خبروا بيكم البشارة
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 05:13 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd