للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات التكوين المستمر > منتدى منهجيات وطرائق التدريس


منتدى منهجيات وطرائق التدريس هنا تجد كل ما يفيدك في مجال الديداكتيك وطرائق التدريس ومنهجيات تدريس المواد بمختلف الأسلاك والمستويات

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2019-02-06, 16:34
 
أستـــــاذ(ة) جديد

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  جيل الغد غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 90688
تـاريخ التسجيـل : Dec 2018
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــــامــــة :
المشاركـــــــات : 41 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : جيل الغد عضو
b5 اختبارات الذكاء وتطورها عبر التاريخ





مقدمة عن تاريخ إختبارات الذكاء

تاريخيا، وحتى قبل أن تكون اختبارات الذكاء ،كانت هناك محاولات لتصنيف البشر إلى فئات بحسب ذكائهم من خلال مراقبة سلوكهم في الحياة اليومية.
إن تصنيف الذكاء من خلال كل من مراقبة السلوك خارج غرفة الإختبار و عن طريق اختبارات الذكاء يعتمد على تعريف "الذكاء"المستخدم و على الموثوقية و الخطأ في التقدير و في إجراءات التصنيف

المراحل الاولى مع ألفرد بينيه (Alfried Binet)

بدأت المرحلة الحديثة للإختبارات العقلية في فرنسا في القرن التاسع عشر،
وقد ساهمت في فصل حالات التخلف العقلي عن التصنيف العام للأمراض العقلية.وقد قام خبير الإحصاء الإحصاء الإنجليزي ومبتكر مصطلح علم تحسين النسل فرانسيس غالتون(Francis Galton) بأول محاولة لإحداث اختبار قياسي من أجل تقدير ذكاء الفرد.
وقد عثر عالم النفس ألفريد بينيه(Alfried Binet) بالتعاون مع فيكتور هنري (Victor Henri وتيودور سيمون (Theodore Simon) على المزيد من النجاح عام 1905 عندما نشر اختبار بينيه-سيمون، والذي ركز بشكل أساسي على المقدرة اللفظية، وكان الغرض من هذا الإختبار تحديد حالات التخلف العقلي و التعرف عليها عند طلاب المدارس
.ومن وجهة نظر بينيه فإن الذكاء كان متعدد الأوجه، لكنه وقع تحت سيطرة الحكم العملي.وقد شدد على ما اعتبره التنوع البارز للذكاء والحاجة اللاحقة لدراسته باستخدام القياسات النوعية بدلا من الكمية

المرحلة الثانية مع لويس تيرمان(Lewis Terman)


.قام عالم النفس الأمريكي لويس تيرمان(Lewis Terman) في جامعة ستانفورد بتنقيح مقياس ذكاء (بينيه-سيمون) وتعديله، فتم التوصل إلى مقياس ذكاء استانفورد-بينيه (Stanford-binet)عام 1916.وقد أصبح هذا المقياس الأكثر انتشارا في الولايات المتحدة لعقود.
وأصدر ديفيد ويكسلر(David Wechsler) النسخة الأولى من اختباره عام 1939،
وأصبح هذا الإختبار تدريجيا أكثر شعبية حتى تفوق استانفورد بينيه في السيتينيات. وقد نمت مراجعته عدة مراتن كما هو شائع في اختبارات الذكاء، لإنشاء بحوث جديدة،
وأحد التفسيرات هو أن علماء النفس و المعلمين أرادوا معلومات اكثر من مجرد نتيجة واحدة من بينيه. واستطاعت الإختبارات الفرعية لوكسلير تقديم ذلك.
تتمة الموضوع من هنا



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 14:36 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd