للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات الثقافة والآداب والعلوم > منتدى الإبداعات الأدبية الحصرية > القصة


شجرة الشكر9الشكر
  • 2 Post By روبن هود
  • 2 Post By a.khouya
  • 2 Post By Abderrahman1
  • 3 Post By Abderrahman1

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2018-06-29, 18:19
 
بروفســــــــور

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  روبن هود غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 57761
تـاريخ التسجيـل : Jul 2013
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــــامــــة :
المشاركـــــــات : 1,385 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 5688
قوة التـرشيــــح : روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute روبن هود has a reputation beyond repute
افتراضي مجازفة السيد بينيدكت






بلغ الهوس بعالم الغرائب حدا لا يطاق عند السيد بينيدكت. وذلك ما جعله يعتكف داخل بيته، وفي مختبره.

كان أكثر ما يثيره هو اللحظة الأخيرة من الحياة، حيث تختلط الأحاسيس وتتغير المشاعر. أمنيته التي خصص لها كل نهاره، وجزءا من ليله هي رؤيته لما تراه العين أثناء الاحتضار. طبعا حتى لو رأى ذلك فلن يستطيع تبليغه. لكن فكرته كانت أن يصمم آلة تصوير بالغة التعقيد تلتقط كل ما لا تراه العين المجردة ليعرفه الآخرون. هذا ما أسر به إلي.

لم أكن أسأله أين وصلت أعماله الغرائبية، فأنا لم أكن أثق كثيرا في إمكانية بلوغه ما كان يرجوه.
مع مرور الزمن، أخذ يسرع في إنجاز عمله حتى بدى عليه الوهن. أما مرضه، فكان أكبر حافز له لإتمام المهمة التي ندر حياته لأجلها بعد أن ماتت زوجته وهي تحدق في سقف الغرفة. تحديقها ذاك هو ما أثار فضوله لمعرفة ما الذي يراه الإنسان لحظة الاحتضار.

لم يكد ينهي تصميمه لآلة التصوير حتى صار عاجزا عن الخروج من البيت، إذ تمكن منه المرض.. هناك دعاني إليه يوما وقال:
"أعرف أنني لن أعيش أطول. المشروع الذي عملت عليه في الفترة الماضية اكتمل، ولن أطلب منك سوى نشر ما سألتقطه من صور لحظة وداعي. أريد أن يعرف العالم".

على الساعة التاسعة من صباح اليوم الموالي، أتى خادم السيد بينيدكت يطلبني.. لقد ساءت حالة سيده فرغب في حضوري لكي نقوم معا بما تم الاتفاق حوله.

كم استغربت لضآلة جسد السيد بينيدكت، وتساءلت هل هو المرض، أم أن الاقتراب من الموت يأخذ منك جزءا من الجسد أيضا قبل أن يأخذ الروح.

أمضيت ست ساعات قاعدا على كرسي بجانبه وهو يستعد إلى الانتقال إلى العالم الآخر. وبينما أنا في تلك اللحظات الحالمة، انتبهت إلى أن السيد بينيدكت كان ممسكا بألة التصوير، وواضعا سبابته على الزر، مستعدا للتصوير. فجأة فتح عينين جاحظتين ونظر إلى سقف الغرفة. أي وجه ذاك الذي كان أمامي ممددا على فراش الموت، وكم أعجز عن وصفة تلك النظرة التي امتزج فيها الرعب والدهشة.
في تلك اللحظة بالذات، فارقت روحه جسده.. دون أن يضغط على الزر.

بقلم: روبن هود



خادم المنتدى و a.khouya شكر صاحب المشاركة.
رد مع اقتباس
قديم 2018-06-29, 19:08   رقم المشاركة : ( 2 )
مراقب عام

الصورة الرمزية a.khouya

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 60304
تـاريخ التسجيـل : Nov 2013
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة : وسط المغرب
المشاركـــــــات : 6,626 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 16992
قوة التـرشيــــح : a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute a.khouya has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

a.khouya غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مجازفة السيد بينيدكت

سيبقى ما تراه العين عند الاحتضار لغزا محيّرا مادام بينيدكت لم بضغط على الزر ....
يخيل إليّ أنني أقرأ لأجاتا كريستي أو تشارلز ديكنز ،توظيف إسم /بينيدكت / أبحر بالنص الى عالم الأب الانجليزي بامتياز ..
أبدعت أخي زكرياء ...
بورك القلم

تقديري الكبير
خادم المنتدى و روبن هود شكر صاحب المشاركة.
توقيع » a.khouya
يبقى الصمت أفضل
حين يغيب الرد

  رد مع اقتباس
قديم 2018-06-29, 19:19   رقم المشاركة : ( 3 )
مراقب عام

الصورة الرمزية Abderrahman1

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 18912
تـاريخ التسجيـل : Jun 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 1,666 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 3018
قوة التـرشيــــح : Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

Abderrahman1 غير متواجد حالياً

افتراضي

[quote=روبن هود;959857]

بلغ الهوس بعالم الغرائب حدا لا يطاق عند السيد بينيدكت. وذلك ما جعله يعتكف داخل بيته، وفي مختبره.

كان أكثر ما يثيره هو اللحظة الأخيرة من الحياة، حيث تختلط الأحاسيس وتتغير المشاعر. أمنيته التي خصص لها كل نهاره، وجزءا من ليله هي رؤيته لما تراه العين أثناء الاحتضار. طبعا حتى لو رأى ذلك فلن يستطيع تبليغه. لكن فكرته كانت أن يصمم آلة تصوير بالغة التعقيد تلتقط كل ما لا تراه العين المجردة ليعرفه الآخرون. هذا ما أسر به إلي.

لم أكن أسأله أين وصلت أعماله الغرائبية، فأنا لم أكن أثق كثيرا في إمكانية بلوغه ما كان يرجوه.
مع مرور الزمن، أخذ يسرع في إنجاز عمله حتى بدى عليه الوهن. أما مرضه، فكان أكبر حافز له لإتمام المهمة التي ندر حياته لأجلها بعد أن ماتت زوجته وهي تحدق في سقف الغرفة. تحديقها ذاك هو ما أثار فضوله لمعرفة ما الذي يراه الإنسان لحظة الاحتضار.

لم يكد ينهي تصميمه لآلة التصوير حتى صار عاجزا عن الخروج من البيت، إذ تمكن منه المرض.. هناك دعاني إليه يوما وقال:
"أعرف أنني لن أعيش أطول. المشروع الذي عملت عليه في الفترة الماضية اكتمل، ولن أطلب منك سوى نشر ما سألتقطه من صور لحظة وداعي. أريد أن يعرف العالم".

على الساعة التاسعة من صباح اليوم الموالي، أتى خادم السيد بينيدكت يطلبني.. لقد ساءت حالة سيده فرغب في حضوري لكي نقوم معا بما تم الاتفاق حوله.

كم استغربت لضآلة جسد السيد بينيدكت، وتساءلت هل هو المرض، أم أن الاقتراب من الموت يأخذ منك جزءا من الجسد أيضا قبل أن يأخذ الروح.

أمضيت ست ساعات قاعدا على كرسي بجانبه وهو يستعد إلى الانتقال إلى العالم الآخر. وبينما أنا في تلك اللحظات الحالمة، انتبهت إلى أن السيد بينيدكت كان ممسكا بألة التصوير، وواضعا سبابته على الزر، مستعدا للتصوير. فجأة فتح عينين جاحظتين ونظر إلى سقف الغرفة. أي وجه ذاك الذي كان أمامي ممددا على فراش الموت، وكم أعجز عن وصفة تلك النظرة التي امتزج فيها الرعب والدهشة.
في تلك اللحظة بالذات، فارقت روحه جسده.. دون أن يضغط على الزر.

بقلم: روبن هود
[/quotتامة في ابداعك ما يجعله مثيرا مشوقا ..كان اقتناص لحظة الاحتضار و فك لغز ما رأت زوجت السيد بينيدكت ..الزمن الثمين لاقتناص التعبير عن حدث باسلوب جعلنا نتقاسم اللحظة مع الشاهد ليبقى ذاك المشهد غرائبيا ..فالموت اختطفت الجسد لترحل الروح في سرية تامة بعيدا عن الاضواء ...

امتعتنا اخي روبن هود كعادتك ! انها كتابة متكاملة البناء ..رائع !


تحياتي
خادم المنتدى و روبن هود شكر صاحب المشاركة.
  رد مع اقتباس
قديم 2018-06-29, 19:22   رقم المشاركة : ( 4 )
مراقب عام

الصورة الرمزية Abderrahman1

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 18912
تـاريخ التسجيـل : Jun 2010
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 1,666 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 3018
قوة التـرشيــــح : Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute Abderrahman1 has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

Abderrahman1 غير متواجد حالياً

افتراضي

[quote=روبن هود;959857]

بلغ الهوس بعالم الغرائب حدا لا يطاق عند السيد بينيدكت. وذلك ما جعله يعتكف داخل بيته، وفي مختبره.

كان أكثر ما يثيره هو اللحظة الأخيرة من الحياة، حيث تختلط الأحاسيس وتتغير المشاعر. أمنيته التي خصص لها كل نهاره، وجزءا من ليله هي رؤيته لما تراه العين أثناء الاحتضار. طبعا حتى لو رأى ذلك فلن يستطيع تبليغه. لكن فكرته كانت أن يصمم آلة تصوير بالغة التعقيد تلتقط كل ما لا تراه العين المجردة ليعرفه الآخرون. هذا ما أسر به إلي.

لم أكن أسأله أين وصلت أعماله الغرائبية، فأنا لم أكن أثق كثيرا في إمكانية بلوغه ما كان يرجوه.
مع مرور الزمن، أخذ يسرع في إنجاز عمله حتى بدى عليه الوهن. أما مرضه، فكان أكبر حافز له لإتمام المهمة التي ندر حياته لأجلها بعد أن ماتت زوجته وهي تحدق في سقف الغرفة. تحديقها ذاك هو ما أثار فضوله لمعرفة ما الذي يراه الإنسان لحظة الاحتضار.

لم يكد ينهي تصميمه لآلة التصوير حتى صار عاجزا عن الخروج من البيت، إذ تمكن منه المرض.. هناك دعاني إليه يوما وقال:
"أعرف أنني لن أعيش أطول. المشروع الذي عملت عليه في الفترة الماضية اكتمل، ولن أطلب منك سوى نشر ما سألتقطه من صور لحظة وداعي. أريد أن يعرف العالم".

على الساعة التاسعة من صباح اليوم الموالي، أتى خادم السيد بينيدكت يطلبني.. لقد ساءت حالة سيده فرغب في حضوري لكي نقوم معا بما تم الاتفاق حوله.

كم استغربت لضآلة جسد السيد بينيدكت، وتساءلت هل هو المرض، أم أن الاقتراب من الموت يأخذ منك جزءا من الجسد أيضا قبل أن يأخذ الروح.

أمضيت ست ساعات قاعدا على كرسي بجانبه وهو يستعد إلى الانتقال إلى العالم الآخر. وبينما أنا في تلك اللحظات الحالمة، انتبهت إلى أن السيد بينيدكت كان ممسكا بألة التصوير، وواضعا سبابته على الزر، مستعدا للتصوير. فجأة فتح عينين جاحظتين ونظر إلى سقف الغرفة. أي وجه ذاك الذي كان أمامي ممددا على فراش الموت، وكم أعجز عن وصفة تلك النظرة التي امتزج فيها الرعب والدهشة.
في تلك اللحظة بالذات، فارقت روحه جسده.. دون أن يضغط على الزر.

بقلم: روبن هود
[/quot
سحر ما في ابداعك يجعله مثيرا مشوقا ..كان اقتناص لحظة الاحتضار و فك لغز ما رأت زوجت السيد بينيدكت ..الزمن الثمين لاقتناص التعبير عن حدث باسلوب جعلنا نتقاسم اللحظة مع الشاهد ليبقى ذاك المشهد غرائبيا...

امتعتنا اخي روبن هود كعادتك ! انها كتابة متكاملة البناء ..رائع !


تحياتي
خادم المنتدى, روبن هود و a.khouya شكر صاحب المشاركة.
  رد مع اقتباس
قديم 2018-10-10, 14:58   رقم المشاركة : ( 5 )
مدير التواصــل

الصورة الرمزية خادم المنتدى

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 12994
تـاريخ التسجيـل : Oct 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة : أرض اللـه الــواســعـــة
المشاركـــــــات : 32,969 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 18732
قوة التـرشيــــح : خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

خادم المنتدى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مجازفة السيد بينيدكت

شكرا جزيلا لك..بارك الله فيك
-**************************-
توقيع » خادم المنتدى
السبت 01 ذي الحجة1440هـ/*/03غشت2019م
الإثنين 10 ذي الحجة1440هـ/*/12غشت2019م
الأحد 01 محرم1441هـ/*/01 شتنبر 2019م



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 08:38 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd