للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > المنتديات الــــتــــربـــــويــــة الــــعــــــامــــة > منتدى المكتبة التربوية العامة > المواضيع التربوية


إضافة رد
قديم 2016-05-19, 20:56   رقم المشاركة : ( 11 )
مراقبة عامة

الصورة الرمزية صانعة النهضة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــامــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,257 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

صانعة النهضة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: أسس وأخلاقيات البحث العلمي عند البيروني بقلم د. بركات محمد مراد

4 ـــ الصبر والمثابرة :


كما يمكننا أن نتبين صفات خلقية أخرى أساسية في البيروني مثل الصبر والمثابرة على البحث والشجاعة في مجابهة الأخطار من أجل العلم, ويتضح هذا حين يعبر البيروني براري غزتة للقيام بأرصاده وتحقيقاته الفلكية وقياساته للأرض المستوية حين يحاول وضع نظريته ـــ والتي تحتاج إلى مساحة من الأرض منبسطة ـــ في إيجاد مساحة محيط الأرض, يقول البيروني :


(( ولم يفل عزيمتي فيها الوقوف على شفاء الخطر في الروح والبدن, بل كنت أستعجل تحصيلها وإتمامها قبل الأجل في الساعات الهائلة .. وكانت هذه الممالك فيما سلف عسرة السلوك, لما كان في أهلها من التباين الملّى, فإنه أعظم الموانع عن سلوكها على مايُشاهد من إسراع المُخالف إلى إغتيال مخالفــه .. وإستعباده,.. أو إنكاره حاله لغربته, وإتجاه التهم عليه, وبلوغه من ذلك إلى غايات المكاره الآتية على النفس))(117).


كما يظهر تحمل البيروني لمشاق البحث العلمي إذا علمنا أن قيامة بأرصاده للشمس وللنجوم قد أثرت في بصره, إنظر إليه يقول : (( ليس كالشمس, فإن البصر لايقاوم شعاعها, بل يتأثر منه تأثيرا مؤذيا مُؤلما .. على أن بصري فسد بمثل هذا من رصد الكسوفات الشمسيــة في حداثتي))(118).




وفي الحقيقة فإن البيروني يتصف بكثير من الصفات الخُلقية لهامة والضرورية لقيام البحث العلمي, ويتجلى هذا في كل كتاباته دون استثناء, ويظهر لمطالعها من أول وهلة, ولو تعمدنا رصدها وإستقصاءها لخرجت بنا عن بحثنا, فهى كثيرة وغزيرة, ولا يسعنا إلا بأن تختم هذا البحث بصفة أخيرة وهى إعتزازه بنفسه وبعلمه العلمي رغم تواضعه الجم, واحساسه بما يقدمه من إسهام علمي وما يضيفه ‘لى دائرة معارف عصره من معرفة يتضح لنا ذلك من العبارات التي تصاحب النظريات التي يقدمها والبراهين التي يخترعها بنفسه في كتابه (( استخراج الأوتار في الدائرة)) حيث يذكر ذلك مسبوقا بقوله : (( طريق آخر في ذلك لي)) و (( بحساب أنتجه الخاطر لي)) أو (( بحساب سنح لي)) و (( طريق آخر في ذلك لي)) (119).


وعندما يأتي أحد الأعياد المشهورة فى إيران, ويأخذ الأمراء والوزراء فى التقرب إلى الشاهنشاه بالهدايا والجواهر, ولا يجد البيرونى خير من تقديم عمل علمى مجيد هو كتابه (( تسطيح الصور )) الذى يرى البيرونى أنه خير هدية باقية يمكن أن تقدم لمثل هذا الملك العالم الكريم فيقول :


(( إن الخدمة العلمية أجل من غيرها وأعلى من سايرها, وقد قرعت بهذا الكتاب بابها ورفعت أستعارها ومهدت بها طرقاً سأجرى على نسبتها فيما يُستألف ما بقيت))(120).


مصادر البحث ومراجعه
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

  رد مع اقتباس
قديم 2016-05-19, 20:58   رقم المشاركة : ( 12 )
مراقبة عامة

الصورة الرمزية صانعة النهضة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــامــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,257 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

صانعة النهضة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: أسس وأخلاقيات البحث العلمي عند البيروني بقلم د. بركات محمد مراد

المراجع العربية :



أولا مؤلفات ورسائل البيروني المطبوعة :


· الأثار الباقية : تحقيق ادوارد سخاو. الطبعة الأولى. ليبزج عام 1878 م.
· استخراج الآثار في الدائرة بخواص الخط المنحنى فيها : تحقيق أحمد سعيد الدمرداش. الطبعة الأولى القاهرة عام 1965.
· أفراد المقال في أمر الظلال : الطبعة الأولى. حيدر آباد الدكن بالهند. عام 1948 م.
· الأسئلة والأجوبة : تحقيق د. سيد حسين نصر . الطبعة الأولى. إيران. طهران. عام 1352 هـ.
· تحقيق ما للهند من مقولة في العقل أو مرذولة : تحقيق د. ادوارد سخاو. الطبعة الأولى ليبزج. عام 1925 م.
· تحديد نهايات الأماكن لتصحيح مسافات المساكن : تحقيق د. ب. بولجاكوف. الطبعة الأولى. مجلة معهد المخطوطات العربية. المجلد 8 جزءا (1) , (2) القاهرة عام 1962 م.
· تمهيد المستقر لتحقيق معنى المرر : الطبعة الأولى. حيد آباد الدكن. بالهند. عام 1948 م.
· الجماهير في معرفة الجواهر : تحقيق د. سالم الكرنكوى. الطبعة الأولى. حيدر آباد الدكن بالهند. بدون تاريخ.
· راشيكان الهند : الطبعة الأولى. حيدر آباد الدكن بالهند. عام 1948.
· رسالة في فهرست كتب محمد بن زكريا الرازي : تحقيق بول كروان. الطبعة الأولى, باريس عام 1936 م.
· الصيدنة في الطب : تحقيق الحكيم محمد سعيد ود. رآنا احسان الهى. الطبعة الأولى. كراتش عام 1973.
· القتنون المسعودي : ثلاثة مجلدات. الطبعة الأولى, حيد آباد الدكن بالهند. المجلد الأول والثاني عام 1952. والثالث عام 1956 م.
· رسائل البيروني المخطوطة :
· استيعاب الوجوه الممكنة في صفة الاسطرلاب : مخطوط بدرا الكتب المصرية. برقم ك 8558.
· التفهيم لأوائل صناعة لبتنجيم : مخطوط بدار الكتب المصرية. برقم مقيات 848.
· تسطيح الصور وتبطيح الكور : مخطوط بدار الكتب المصري. برقم 898.
· رياضة الفكر والعقل في استخراج مافي قوة الأسطرلاب إلى الفعل : مخطوط بدار الكتب المصرية برقم ميقات 262.
· مقالة التطريق إلى استعمال فنون الأسطرلاب : مخطوط بدار الكتب المصرية برقم ميقات 914.
ثانيا : المرجع
القرآن الكريم.
· أبو الفتوح التونسي : أبو الريحان البيروني. الطبعة الأولى القاهرة عام 1977.
· ادم : الحضارة الاسلامية في القرن الرابع الهجري. ترجمة د. محمد عبد الهادي أو ريدة القاهرة عام.
· ألدوميلي : العلم عند العرب, ترجمة د. عيد الحليم النجار. الطبعة الأولى دار القلم. القاهرة عام 1962.
· برتراند رسنل : النظرة العلمية. ترجمة عثمان نويه, الانجلو عام 1956. تاريخ الفلسفة الغربية, ط1. ترجمة د. زكي نجيب محمود عام 1967.
· برونوفسكي : العلم والبدهية. ترجمة د. أحمد عماد الدين. النهضة العربية عام 1961.
· بول موسى : المنطق والفلسفة العلوم, ترجمة د. فؤاد زكريا, د. محمود قاسم 61, 1962.
· البيروني : بمناسبة الذكرى الألفية لمولده, دمشق عام 1974.
· توفيق الطويل ( الدكتور ) أسس الفلسفة. النهضة العربية, عام 1952.
· جلال محمد عبد الحميد ( الدكتور) منهج البحث العلمي عند العرب ـــ بيروت عام 1972.
· جلال مظهر : مآثر العرب على الحضارة الأوروبية ـــ الانجلو عام 1960.
· زكي نجيب محمود ( الدكتور ) جابر بم حيان أعلام العرب العدد 3 عام 1961.
· نفير : المنطقة الوصفى الطبعة الثانية الانجلو عام 1956.
· زيغرين هونكه : شمس الله تسطع على الغرب, ترجمة فاروق بيضون الطبعة السادسة ـــ بيروت 1981.
· سارتون (جورج) : تاريخ العلم, ترجمة أحمد فؤاد الاهواني وآخرين ـــ الطبعة والمعارف سنة 1979.
· شاحت وبوزورت : تراث الإِسلام ترجمة د. حسين مؤنس جـ 3, عالم المعرفة ـــ الكويت سنة 1878.
· صلاح قنصوه : (الدكتور) فلسفة العلم دار الثقافة القاهرة سنة 1987.
· عبد الرحمن بدوي (الدكتور) دور العرب في تكوين الفكر الأوروبي الطبعة الثانية الانجلو سنة 1963 مناهج البحث العلمي الطبعة الأولى ـــ النهضة العربية سنة 1963.
· على سامي النشار : (الدكتور) تاريخ العلوم عند العرب الطبعة الأولى بيروت سنة 1970.
· فرانتزروزتتال : مناهج العلماء المسلمين في البحث العلمي, ترجمة د. انيسرفريحه دار الثقافة بيروت سنة 1961.
· فؤاد زكريا : (الدكتور) التفكير العلمي عالم المعرفة العدد 3 الكويت عام 1978.
· ابن كنيدي : البيروني في قاموس العلماء ترجمة د. ميشيل خوري ـــ دمشق سنة 1974.
· كلور برنا : مدخل إلى دراسة الطب التجريبي : ترجمة د. يوسف مراد القاهرة عام 1944.
· محمد جمال الفندي : البيروني اعلام العرب عام 1968.
· محمد قاسم (الدكتور) : المنطق الحديث ومناهج البحث الطبعة الثانية سنة 1953 الانجلو.
· يوسف كرم : تاريخ الفلسفة الأوروبية في العصر الوسيط. الطبعة الثالثة. دار المعارف بدون تاريخ.

مراجع أجنبية :
*Abbas El. Azzawi, History of astronomy in Iraque.
(Bagdhad Iraqu Acadomy Press, 1959).
*Bacon (Francis) : Novum Oragnum New York 1900 Colonial press.
*Brown (Edward) : Arabian Medicine Cambridge 1921.
*Buehler : Truelnerd Record. August 1885.
*Cajori : History of physics, New York 1929.
*Dictionary of Scientific Biography, Vol, II.
*Health : Greek Astronomy, London, 1932.
*Lyell, C.: «Principles of Geolagy», E.D.John Murrag, London, 1830.
*Sarton (George) : Introduction ro the history of science Vol., III Washington, 1927.
*Encyclopedia of Islam (Leiden) 1936.

هوامش

(1) د. على الشاني : الادب الفارسي في العصر الغزنوى. ص 255. الطبعة الأولى. تونس سنة 1955.
(2) د. على الشاني : الأدب الفارسي في العصر الغزنوى. ص 255.
(3) بركلمان : دائرة المعارف الإِسلامية. ترجمة محمد ثابت الغندي وآخرين. ص 397. طهران د. ت مجلد 4 مادة (( البيروني)).
(4) Nasr, sayed Huson, An Introduction to Islamic Cosmological doctrines, Combridge : Brhknap press of Harvard university press 1964, P. 114.
يقول البيروني غي كتابه «الجماهر» عند ذكر حجرين من الجواهر وهما (( الخماهن والكرك )) : (( هذان حجران لا يكاد يكون لهما قيمة إلا كقيمة الخرز لولا مناكدة الشيعة نواصبهم في التختم بأبيضها ونواصبهم بأسودها للتمايز كتمايز الجبل عن جنبتى أسبذرود بذكر العلم الأسود والعلم الأبيض مكان العقيدة والمذهب, وقد كنت بين هذين الفصين في زوج خاتم كيادا للفريقين معا)) الجماهير في معرفة الجواهر : البيروني. تحقيق سالم الكرنكوي. ص 215.
(5) توجد مكانها حاليا بلدة صغيرة تابعة لجمهورية أزبكستان بالاتحاد السوفيتي وقد أطلقت جمهورية أزبكستان على هذه المدينة اسم مدينة البيروني احياء لذكراه, وهى تقع على شاطىء نهر آموداريا ـــ وهو نهر جيحون القديم على مسافة 200 كيلو متر تقريبا جنوب بحسرة آرال.
(6) ابن الأثير ( ت 630 هـ ) : اللباب في تهذيب الأنساب. جـ 1 ص 160 مكتبة القدس. القاهرة سنه 1257 هـ.
(7) ياقوت الحموى (ت 626 هـ) : معجم الأدباء. جـ 17 ص 180. دار المأمون القاهرة سنة 1936 م.
(8) الرستاق : الواد والقرى.
(9) جلال الدين السيوطي ( ت 911 هــ ) بغية الوعاة. ص 20 دار المعرفة بيروت, وظهير الدين البيقى : تاريخ حكماء الإِسلام ص74 تحقيق محمد كرد على دمشق سنة 1946.
(10) ابن أبى أصيبعة : عيون الأنباء. جـ2 ص 30 طبعة الوهبية مصر سنة 1883م.
(11) كرلونلينو : علم الفلك ص 69. روما سنة 1911.
(12) البيروني : الصيدنة في الطب. ص 14.
(13) بوبوجان جافوروف : بحث عن البيروني. بمجلة رسالة اليونسكو. العدد 157, سنة 1974.
(14) ويتابع المستشرق الروسي قائلا : (( ويرجع العلماء السوفيت في العقد الرابع من القرن العشرين مرة بعد أخرى إلى كتاب « الآثار الباقية » في أبحاثهم عن التاريخ القديم لوسط آسيا, وهم لايجدون في غير كتاب البيروني أى وصف للتقويم الصغدياتي العظيم الأهمية من حيث دراستهم لموضوع الوثائق الصغديانية في صدر القرن الثامن )) . جافوروف. رسالة اليونسكو سنة 1974.
(15) ياقوت الحموي : معجم الأدباء. جـ 17 ص 182. القاهرة سنة 1936.
(16) ياقوت الحموي : معجم الأدباء. جـ17 ص183. وعلى أحمد الشحات : البيروني. ص 68. دار المعارف سنة 1968.
(17) النظامي العروضي السمرقندي : جهاز مقالة. ص 81 ترجمة عبد الوهاب عزام, القاهرة سنة 1949 وآل عراق, كما يبدو من تضاعيف كتاب « الآثار الباقية » كانوا من نسل ملوك خوارزم القدماء, قبل الإِسلام ونسبهم على مازعموا يتصل بكيخسروا, وكان لهذه الأسرة حتى أيام السامانيين قدر من النفوذ والمكانة منذ العهد القديم وكانوا يتوارثون الملك في خوارزك, أنظر الاثار الباقية للبيروني. ص 241 حيث يتكلم عن مبدأ تاريخ أهل خوارزم, ويشير إلى هذه الأسرة. وانظر أيضا جهار مقالة ص 172.
(18) النظامي العروضي السمرقندي : جهار مقالة. ص 81 ترجمة عبد الوهاب عزام, الطبعة الأولى سنة 1949.
(19) أبى نصر منصور بن عراق. الرسائل وهى خمس عشرة رسالة ص 71. تحقيق السيد زين العابدين الموسى. ومعظم هذه الرسائل يتناول شرح نظريات هندسية وفلكية الطبعة الأولى. حيدر آباد الدن. سنة 1948.
(20) المقصود من هذا أمير المؤمنين على الظاهر, خوارزمشاه.
(21) رسائل ابى نصر منصور بن عراق إلى البيروبي. ص9. حيدر اباد الركن سنة 1948.
(22) ابن أبى أصيبعة. عيون الأنباء جـــ 2 ص 371. ولأبى سهل المسيحي من الكتب كتاب (( المائة في الطب)) وهو من أجود كتبه وأشهرها على ما يذكر ابن أبى أصيبعة. جـ 2 ص371.
(23) ياقوت الحموى / معجم الأدباء. جـ17 ص 184.
(24) ف. بارتولد : تاريخ الحضارة الإِسلامية. ص110 ترجمة حمزة ظاهر. دار المعارف, الطبعة الثالثة سنة 1958.
(25) من خصائص منهجية البحث العلمي ذكر أولى الفضل من أهل العلم من السابقين بغض النظر عن انتهائهم المذهبي أو الديني, وهذا مانجده عند البيروني. وقد ذكر (( جالينوس )) ووصفه كثيرا بأنه فاضل. ويقول المستشرق الروسي إن البيروني كان على علم تام بمدارس بغداد والبصرة العلمية .. ولقد وصف (( الجاحط )) وهو أكبر علماء البصرة في القرن الثالث الهجري بأنه (( ساذج سريع التصديق)).
(26) انظر في هذا كتابيه : (( تحقيق ما للهند من مقوله)) و (( الآثار الباقية )).
(27) د. توفيق الطويل : أسس الفلسفة ص71, الطبعة الأولى. النهضة المصرية سنة 1952.
(28) د. عبد الحليم منتصر : تاريخ العلم عند العرب ص11. الطبعة الأولى النهضة المصرية. سنة 1952م.
(29) Sayecs. W.C.B : Manul of classification. P79 London 195 3rd.
(30) المرجع السابق. ص21.
(31) د. جلال محمد موسى : منهج البحث العلمي عند العرب. ص56 الطبعة الأولى. بيروت. سنة 1972م.
(32) الخوارزمي ( محمد بن أحمد بن يوسف ) المتوفى سنة 387 هـ ـــ 997م : مفاتيح العلوم. تحقيق د. عبد اللطيف محمد العبد. ص9. النهضة العربية.
(33) أنظر للفارابي : احصاء العلوم. تحقيق د. عثمان أمين. الطبعة الثالثة. الأنجلو. سنة 1968م.
(34) كارلونليو : علم الفلك وتاريخه عند العرب. ص29. الطبعة الأولى. روماسنة 1911م.
(35) كارلونليو : علم الفلك. ص38.
(36) Jevons, W.S. principles of science P.I
(37) البيروني : رسالة في فهرست كتب الرازي. ص 21, 22. تحقيق ب. كراوس. الطبعة الأولى باريس سنة 1936م.
(38) البيروني : رسالة في فهرست كتب الرازي. ص22.
(39) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص24. تحقيق د.ب. بولجاكوف مجلة معهد المخطوطات العربية. المجلد 8 سنة 1962م.
(40) كتاب في علم الجغرافية.
(41) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص 30.
(42) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص 31.
(43) الحديث الشريف في تهاية ابن الأثير 1/ 146, 150, وفي صحيح الترمذي 10/ 287, 288.
(44) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص 29.
(45) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص25, 26.
(46) البيروني : تحديد ما للهند من مقوبة. ص 13. تحقيق د. ادوارد سخاو ليبزج. سنة 1925م.
(47) البيروني : تحدى نهايات الأماكن. ص 30 ومابعدها.
(48) سعيد زايد : الخوارزمي والمصطلح العلمي. بحث بمجلة الدارة. السعودية سبتمبر سنة 1980م.
(49) جابر بن حيان : رسالة في الحدود. ص 97 من مختارات بول كراوسي.
(50) محمد بن أحمد بن يوسف الخوارزمي (ت : 387 هـ ـــ 997م) : مفاتيح العلوم. ص 4 تحقيق د. عبد اللطيف محمد العبد ـــ النهضة العربية. الطبعة الأولى.
(51) G. Sarton : Introd. To the History of science. Vol. I.P 16, 17.
(52) البيروني : الصيدنة في الطب. ص 12 تحقيق الحكيم محمد سعيد. الطبعة الأولى, كراتشي باكستان سنة 1973م.
(53) ذبيح الله صفا : آفاق مفقودة في أرض الشعر. كجلة رسالة اليونسكو. القاهرة سة 1974.
(54) البيروني : الآثار الباقية. ص 192, 193. تحقيق سخاو. ليزج سنة 1878.
(55) البيروني : الآثار الباقية. ص 84 وتشتراط البيروني في النص السابق لمعرفة حساب الجمّل راجع إلى أن الأرقام كانت تكتب قديما بحروف اللفة الأبجدية والتي يعني كل منها رقما معينا. كما سنوضح من بعد.
(56) البيروني : الجماهير في معرفة الجواهر. ص104 تحقيق د. سالم الكرنكوي حيدر آباد, الدكن بالهند.
(57) البيروني : تحقيق ما للهند من مقولة. ص149. ادوارد سخاو. الطبعة الأولى سنة 1925.
(58) البيروني : التفهم لأوائل التنجيم. ص124. مخطوط بدار الكتب المصرية تحت رقم : ميقات 848.
(59) البيروني : تحقيق ما للهند. ص122.
(60) البيروني : تحقيق ما للهند. ص122.
(61) البيروني : الصيدنة في الطب. ص 13. تحقيق الحكم محمد سعيد. باكستان سنة 1973م.
(62) لبيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص 29 تحقيق د. ب. بولجاكوف القاهرة الطبعة الأولى سنة 1962.
ونود أن ننبه على أن البيروني لم يؤلف كتابا في المنطق على شاكلة الكتب التي ألفت في المنطق الأرسطي الصوري ـــ وإن كان لايرى مانه من معرفة جميع العلوم الأجنبية والتمرس بها ـــ وكذلك لم يعارضه بالنقد المباشر كما فعل شيخ الإِسلام ابن تيمية في (( الرد على المنطقين)) وفي عدة كتب أخرى, وإن كان البيروني ـــ كما نرى ـــ عارضه بشكل فعلى وتنفيذي في صورة مؤلفاته العلمية التي جاءت خلوا من الأفكار التأملية أو المذاهب القياسية الجوفاء, وأسست في صورتها النهائية على مبادىء مناهج البحث التجريبية والرياضية, تلك المناهج التي تقوم على أسس من (( الاستدلال البرهاني )) في الرياضيات ومن (( الاستقرار والتجريب العلمي )) في العلوم الطبيعية والكونية. وهذا يتضح لنا حين نستعرض مناهج البحث عنده في الرياضيات والطبيعات.
(63) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 106.
(64) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 106.
(65) البيروني كتاب باتنجا. ص66.
(66) البيروني : تحقيق ما للهند. ص75.
(67) Essi sur les origins du lexique technique de la mystique Musulmane, P.74. وهـ . ربتر المستشرق الألماني : المنتقى من دراسات المستشرقين. جـ 1 ص 71 ـــ 73 ترجمة د. صلاح الدين المنجد. القاهرة سنة 1955م.
(68) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 76.
(69) البيروني : تحقيق ما للهند : ص 12.
(70) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 9.
(71) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 9.
وهناك نصوص كثيرة يحدثنا فيها البيروني عن كيفية الترجمة وصعوبتها تبين عن مدى التحليل العميق الذي يجربه البيروني لعملية الترجمة, تحليلا داخليا وخارجيا يتصل باللغة وبنائها وتركيبها الداخلى, كما يتصل بتكوين صاحب اللغة الفسيولوجي, واتساق اللغة مع جهاز الصوتى, مع بناء اللغة المنطقي والوضعي ولو كتب أحد علماء اللغة في العصر الحديث في موضوع الترجمة وما يعتورها من صعوبات وعقابات لما بلغ عمق تحليل البيروني ومعالجته لها. أنظر تحقيق ما للهند : ص 10, 13, 66, 73, 76.
(72) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 75.
(73) البيروني : الصيدنة في الطب. ص 15.
(74) البيروني : الصيدنة في الطب ص 15.
(75) البيروني : الصيدنة في الطب ص 15.
(76) البيوني : تحقيق ما للهند.
(77) البيروني : رسالة في فهرست كتب الرازى, ص 39 ـــ 40.
(78) د. فؤاد زكريا : التفكير العلكي. ص 279. سلسلة عالم المعرفة. العدد 3 الكويت سنة 1978م.
(79) من موضوعى Objective : يقال على ما يوجد في الأعيان. في مقابلة (( ذاتي )) Subjective د. مراد وهبه ويوسف كرم : المعجم الفلسفي. دار الثقافة. ص 233 الطبعة الثانية سنة 1971 م.
(80) بول موى : المنطق وفلسفة العلوم. ص 72 جـ 1 ترجمة د. فؤاد زكريا. الطبعة الأولى (( مكتبة النهضة المصرية سنة 1961م.
(81) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص 22.
(82) البيروني : تحديد نهايات الأماكن : ص 23.
(83) البيرونى : افراد المقال في أمر الظلال. ص 36.
(84) البيروني : الآثار الباقية. ص 68.
(85) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص38.
(86) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص 38.
(87) البيروني : الجماهر في معرفة الجواهر. ص 99.
(88) البيروني : الآثار الباقية. ص 243. ويقال إن عنوان كتاب (( سنان )) الذي انتقد فيه جالينوس هو كتاب (( الأنواء )) أنظر د. روزنتال : مناهج العلماء المسلمين في البحث العلمي. ص 151. بيروت. الطبعة الأولى. سنة 1961م.
(89) كان فاضلا منجما وفلكيا. وله من الكتب الفصول وعمل الرخامات. القفطي : تاريخ الحكماء. ص 188. بيروت الطبعة الأولى.
(90) البيروني : استيعاب الوجوه الممكنة في صنعة الأسطرلاب. ص 46 أ. مخطوط بدار الكتب المصرية. برقم . ك : 5825.
(91) البيروني : استيعاب الوجوه الممكنة. ص 46 أ.
(92) البيروني : استيعاب الوجوه الممكنة : ص 49 أ.
(93) البيروني : استيعاب الوجوه الممكنة : ص 50 أ.
(94) البيروني : الآثار الباقية. ص4.
(95) البيروني : الآثار الباقية. ص 4.
(96) يوسف كرم : تاريخ الفلسفة الحديثة. ص 47 الطبعة الخامسة. دار المعارف سنة 1969م.
(97) البيروني : الآثار الباقية. ص 66.
(98) البيروني : الآثار الباقية. ص 68.
(99) البيروني : الآثار الباقية. ص 338.
(100) يوسف كرم تاريخ الفلسفة الأوروبية في العصر الوسيط. ص 140. الطبعة الثالثة ـــ دار المعارف. بدون تاريخ.
(101) البيروني : الآثار الباقية. ص52.
(102) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 12.
(103) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 12.
(104) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 2.
(105) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 3. والآثار الباقية : ص39.
(106) وأنظر أيضا د. صلاح قنصوره : فلسفة العلم. ص 65. دار الثقافة. الطبعة الأولى. القاهرة سنة 1981.
(107) د. فؤاد زكريا : التفكير العلمي. ص 296. سلسلة عالم المعرفة. العدد 3 الكويت. سنة 1978م.
(108) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 4.
(109) البيروني : استخراج الأوتار في الدائرة. تحقيق الأستاذ أحمد سعيد الدمرداش. ص 106.
(110) البيروني : تحقيق ما للهند. ص 184, 185.
(111) البيروني : القانون المسعودي. ص 729. جـ2. حيد آباد الدكن بالهند الطبعة الأولى سنة 1954م.
(112) البيروني : تمهيد المستقر لتحقيق معنى الممر. ص 62. حيدر آباد الدكن بالهند. الطبعة الأولى. سنة 1948م.
(113) البيروني : القانون المسعودي. المقدمة. جـ1. حيد آباد الدكن بالهند, سنة 1952م واستيعاب الوجوه : ص 1.
(114) البيروني : فهرست كتب الرازي. المقدمة.
(115) البيروني : الآثار الباقية. ص 4.
(116) البيروني : الآثار الباقية. ص 362.
(117) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص 224, 225.
(118) البيروني : تحديد نهايات الأماكن. ص 168.
(119) البيروني : استخراج الأوتار في الدائرة. تحقيق الاستاذ / أحمد سعيد الدمرداش. ص 153, 179, 195, 196, 198 القاهرة سنة 1965.
(120) البيروني : تسطيح الصور وتبطيح الكور. ص 1 ب. صورة مخطوط بدار الكتب المصرية برقم : رياضة 898.
تم قراءة الموضوع 3219 مره

د. بركات محمد مراد



أخر المواد المضافة من د. بركات محمد مراد

توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 13:52 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd