للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > المنتديات العامة والشاملة > المنتدى الإسلامي > مناسبات و تذكيرات دينية > خاص بمسابقة السيرة النبوية 1437هـ



إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2016-01-06, 22:58
الصورة الرمزية صانعة النهضة
 
مراقبة عامة

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  صانعة النهضة غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــــامــــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,290 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute
Now النتائج الجزئية لليوم الحادي عشر








النتائج الجزئية لليوم الحادي عشر في مسابقة السيرة النبوية


مرحلة حجة الوداع



عدد نقط المرحلة الحادي عشر 10نقطة موزعة كالتالي:

السؤال الأول 4 نقطتان
السؤال الثاني2 نقط
السؤال الثالث 4 نقطتان


جواب السؤال الأول





قال صلى الله عليه وآله وسلم:
( إن دماءكم وأموالكم عليكم حرام)


وقوله"كل مسلم أخ للمسلم، وأن المسلمين إخوة"

جواب تانميرت حصلت على نقطتين 2


الإعلان عن حقوق المسلم، بحرمة سفك الدماء بغير حق اي:
بتحريم سفك الدماء والقتل إلا المسموح به شرعا وتحريم هتك الأعراض بالغيبة والنميمة والاعتداء على أموال المسلم بغير حق


جواب نزيه لحسن حصل على 4نقط

توطيد حرمة الدم و الأموال و الأعراض في الدين الإسلامي :

لقد ثبت في الصحيحين وغيرهما أن النبي صلى الله عليه وسلم خطب الناس يوم النحر وكان أعظمَ ما أكد عليه تحريمُ دماء المسلمين وأموالِهم وأعراضهم، وقد جاء في هذا عدّة أحاديث عن غير واحد من الصحابة رضي الله عنهم أجمعين.
منها حديثُ ابن عباسٍ رضي الله عنهما أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس يوم النحر فقال: ((يا أيها الناس، أيُّ يوم هذا؟ قالوا: يوم حرام. قال: فأيُّ بلد هذا؟ قالوا: بلد حرام. قال: فأيُّ شهر هذا؟ قالوا: شهرٌ حرام. قال: فإن دماءكم وأموالكم وأعراضكم حرام كحرمة يومكم هذا، في بلدكم هذا، في شهركم هذا، فأعادها مراراً ثم رفع رأسه فقال: اللهم هل بلغت؟ اللهم هل بلغت؟ ـ قال ابن عباس رضي الله عنهما: فوالذي نفسي بيده إنها لوصيته إلى أمعض)). والأحاديث في هذا الباب كثيرة.
وقد دلت هذه الخطبة العظيمة، والكلمات القويمة، على عظم حرمة دماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم وعصمتِها، وأنه لا يحل الاعتداءُ عليها بأيِّ نوع من الاعتداء.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ: ((والأصل أن دماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم محرمة من بعضهم على بعض لا تحل إلا بإذن الله ورسوله، قال النبي صلى الله عليه وسلم لما خطبهم في حجة الوداع: ((إن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا في بلدكم هذا في شهركم هذا))، وقال صلى الله عليه وسلم: ((كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه))، وقال صلى الله عليه وسلم: ((من صلى صلاتنا، واستقبل قبلتنا، وأكل ذبيحتنا فهو المسلم له ذمة الله ورسوله))، وقال: ((إذا التقى المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار، قيل: يا رسول الله هذا القاتل، فما بال المقتول؟ قال: إنه أراد قتل صاحبه))، وقال: ((لا ترجعوا بعدي كفاراً يضرب بعضكم رقاب بعض))، وقال: ((إذا قال المسلم لأخيه: يا كافر. فقد باء بها أحدهما)). وهذه الأحاديث كلها في الصحاح)) (1). اهـ كلامه رحمه الله.
وقد أكد النبي صلى الله عليه وسلم حرمة هذه الثلاث، الدماءِ والأموال والأعراض تأكيداً بالغاً، وغلظ شأنها تغليظاً عظيماً، وجَعل حرمتها كحرمة اليوم الحرام في الشهر الحرام في البلد الحرام، وكرر ذلك على أسماعهم اهتماماً بالمقام وتعظيماً للأمر، وأمر شاهدَهم أن يبلغ غائبهم بذلك، وقد استدعى عليه الصلاة والسلام اهتمامهم، وشدَّ أذهانهم بسؤالهم عن اليوم الذي هم فيه، وعن الشهر وعن البلد، وذَكَّرهم بحرمتها، وحُرمتُها معلومةٌ عندهم متقررةٌ في نفوسهم، وهو عليه الصلاة والسلام إنما ذكر ذلك توطئة لبيان حرمة دم المسلم وماله وعرضه.
قال الحافظ ابن حجر ـ رحمه الله ـ: ((وإنما شبه حرمة الدم والعرض والمال بحرمة اليوم والشهر والبلد لأن المخاطبين بذلك كانوا لا يرون تلك الأشياء، ولا يرون هتك حرمتها، ويعيبون على من فعل ذلك أشدَّ العيب، وإنما قدم السؤال عنها تذكاراً لحرمتها، وتقريراً لما ثبت في نفوسهم ليبني عليه ما أراد تقريره على سبيل التأكيد)) (2). اهـ.
ثم إن النبي صلى الله عليه وسلم حذر تحذيراً آخر في هذه الخطبة يتعلق بالدماء وحرمتها فقال: ((لا ترجعوا بعدي كفاراً يضرب بعضكم رقاب بعض)).
وهذا تحذير بالغ، ((فقد سمى من يضرب بعضهم رقاب بعض بلا حق كفاراً، وسمى هذا الفعل كفراً)) (3) ، وليس هذا بالكفر الناقل من ملة الإسلام، بل هو كفر دون كفر، وهو يدل على أن هذا العمل من شعب الكفر الذميمة وخصاله المشينة، وقد جاء الإسلام بالتحذير منها والنهي عنها، تحقيقاً للوئام، وجمعاً للقلوب، وحفظاً للدماء أن تزهق بغير حق وأن تراق بلا موجب، وفي معنى هذا الحديث قول النبي صلى الله عليه وسلم: ((سباب المسلم فسوق وقتاله كفر)).
فالواجب على كل مسلم أن يكون على حذر شديد من الوقوع في هذا الإثم المبين والذنب الوخيم ألا وهو الاعتداء على دماء المسلمين أو أموالهم أو أعراضهم.
وقد كتب رجل إلى ابن عمر رضي الله عنهما أن اكتب إليَّ بالعلم كلِّه. فكتب إليه: ((إنَّ العلم كثير، ولكن إن استطعت أن تلق الله خفيف الظهر من دماء الناس، خميص البطن من أموالهم، كاف اللسان عن أعراضهم، لازماً لأمر جماعتهم، فافعل)) (4).
فيا لها من نصيحة ما أبلغها، وعلمٍ نافع ما أجمعه، وبالله وحده التوفيق.


الأخوة الإسلامية :




في الحديث الشريف الذي يرويه الرسول الكريم عن ربه :

(( يا داود ذكِّر عبادي بإحساني إليهم فإن النفوس جبلت على حب من أحسن إليها وبغض من أساء إليها ))
[ حديث قدسي رواه البيهقي عن عمير بن وهب ]


فكما أن الله سبحانه وتعالى ما أمرنا أن ندعوه إلا ليستجيب لنا، وما أمرنا أن نتوب إلا ليتوب علينا، وما خلقنا من نفس واحدة إلا لنتعاون، ونتحابب، ونتزاور، ونتباذل،

ورد في الحديث القدسي: (( وجبت محبتي للمتحابين فيَّ، والمتجالسين فيَّ، والمتباذلين فيَّ، والمتزاورين فيَّ والمتحابون في جلالي على منابر من نور يغبطهم عليها النبييون يوم القيامة ))




المعنى الأول من معاني الأخوة بين المؤمنين : لا ينبغي أن يبقى بين المؤمنين خصومة، ولا شقاق، ولا تدابر، ولا هجران، وذلك بالعودة إلى منهج الله، الذي فيه عودة إلى تطبيق ما أمر الله، فيه عودة إلى صلة الرحم.



ورد في الحديث الصحيح:
((لا يُؤمِنُ أحدُكُمْ حتَّى يُحِبَّ لأخيه ما يُحِبُّ لنفسه))
[أخرجه البخاري ومسلم والترمذي والنسائي عن أنس بن مالك]
وفي رواية: (( وحتى يكره لها ما يكره لنفسه))
وإذا أردنا أن نفهم هذا الحديث الشريف الصحيح وفق الأصول الصحيحة فإن الأخوة في هذا الحديث لم تقيد، وردت مطلقة، وحيثما وردت الأخوة مطلقة فإنما تعني أوسع دائرة إنها الأخوة الإيمانية الإنسانية.

الآية الكريمة التي تقول: ﴿ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ ﴾
[ سورة الحجرات: 10]
هذه الآية وقفوا عندها العلماء وقفة طويلة، الأخوة بين المؤمنين أبدية سرمدية، كما أن أخوة النسب أبدية، الأخ الشقيق أخ شقيق شئت أم أبيت، أحببت أم كرهت، أخ شقيق سابقاً واليوم لاحقاً، والنبي عليه الصلاة والسلام في أحاديث كثيرة أكد هذا المعنى، والآية الكريمة تؤكد هذا المعنى حينما تشبه الأخوة بين المؤمنين بأخوة النسب، كيف أن أخوة النسب حتمية سرمدية أبدية، كذلك أخوة الدين.
العلماء يقولون: التركيب الاسمي يفيد الثبات والاستمرار بينما التركيب الفعلي يفيد الحدوث والانقطاع فهذه الآية جاءت على صيغة التركيب الاسمي، مبتدأ وخبر: ﴿ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ ﴾......وجاءت إن لتؤكد إسناد الخبر إلى المبتدأ، وجاءت إنما أنه ما لم تشعر لانتمائك إلى مجموع المؤمنين فلست مؤمناً.


جواب الزرقاء حصلت على 4 نقط


قال صلى الله عليه وآله وسلم إن دماءكم وأموالكم عليكم حرام)

وقوله"
كل مسلم أخ للمسلم، وأن المسلمين إخوة"

قام الاسلام على:

* التحذير من التعرض لدماء المسلمين أو أموالهم أو أعراضهم

*
الأخوة في الله هي العروة الوثقى التي تربط بين جميع المسلمين ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ ) [الحجرات: 10] فقد قال صلى الله عليه وسلم: «أيها الناس، اسمعوا قولي واعقلوه، تعلمن أن كل مسلم أخ للمسلم، وأن المسلمين إخوة، فلا يحل لامرئ من أخيه إلا ما أعطاه عن طيب نفس منه، فلا تظلمن أنفسكم» وقال: «إن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام، كحرمة يومكم هذا في بلدكم هذا حتى تلقوا ربكم فيسألكم عن أعمالكم، ألا فلا ترجعوا بعدي ضُلالاً يضرب بعضكم رقاب بعض»

يتبع بجواب السؤال الثاني







الزرقاء و tanmirt شكر صاحب المشاركة.
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-06, 22:59   رقم المشاركة : ( 2 )
مراقبة عامة

الصورة الرمزية صانعة النهضة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــامــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,290 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

صانعة النهضة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: النتائج الجزئية لليوم الحادي عشر





جواب السؤال الثاني

قال صلى الله عليه وسلم: (وقد تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبداً أمراً بيِّناً: كتاب الله، وسنة نبيه)

جواب تانميرت حصلت على نقطتين


قال صلى الله عليه وسلم: (وقد تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبداً أمراً بيِّناً: كتاب الله، وسنة نبيه)

وضع النبى صلى الله عليه وسلم الناس من جميع المشاكل التى قد تعترض حياتهم أمام مصدرين لا ثالث لهما ’ ضمن لهم الإعتصام بهما الأمان من كل شقاء وضلال : هما كتاب الله وسنة رسوله . وإنك لتجده يتقدم بهذا التعهد و الضمان الى جميع الأجيال المتعاقبة من بعده ’ ليبين للناس أن صلاحية التمسك بهذين الدليلين ليس وقفاً على عصر دون غيره وأنه لا ينبغى أن يكون لأى تطور حضارى أو عرف زمنى أى سلطان أو تغلب عليهما .


جواب نزيه لحسن حصل على نقطتين


التمسك بالكتاب والسنة طريق العزة]
قال الله تعالى:
{ لَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ كِتَابًا فِيهِ ذِكْرُكُمْ أَفَلَا تَعْقِلُونَ (10)} [الأنبياء]

المقصود بقوله تعالى: { فِيهِ ذِكْرُكُمْ } , يعني: فيه عزكم وشرفكم وسؤددكم.
قال الفاروق ( رضي الله عنه ) :
<< نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فمهما ابتغينا العزة في غيره أذلنا الله >>
[التمسك بالكتاب والسنة طريق الهداية]
أخرج مالك في موطئه عن أبي هريرة (رضي الله عنه) أن الرسول (صلى الله عليه وسلم) قال:
((تركت فيكم أمرين لن تضلوا ما تمسكتم بهما كتاب الله وسنة نبيه.))
فالحديث يبين أن النجاة من الضلالة لا تكون إلا بالتزام الكتاب والسنة , والنجاة من الضلالة هي بذاتها الهداية.
[التمسك بالكتاب والسنة طريق النجاة من فتن الحياة]
أخرج أبو داوود في سننه من حديث عَنِ الْعِرْبَاضِ بْنِ سَارِيَةَ قَالَ : صَلَّى لَنَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- صَلاَةَ الصُّبْحِ ثُمَّ أَقْبَلَ عَلَيْنَا فَوَعَظَنَا مَوْعِظَةً وَجِلَتْ مِنْهَا الْقُلُوبُ وَذَرَفَتْ مِنْهَا الْعُيُونُ فَقُلْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ كَأَنَّهَا مَوْعِظَةُ مُوَدِّعٍ فَأَوْصِنَا قَالَ :
«أُوصِيكُمْ بِتَقْوَى اللَّهِ وَالسَّمْعِ وَالطَّاعَةِ , وَإِنْ تَأَمَّرَ عَلَيْكُمْ عَبْدٌ , وَإِنَّهُ مَنْ يَعِشْ مِنْكُمْ فَسَيَرَى اخْتِلاَفًا كَثِيرًا , فَعَلَيْكُمْ بِسُنَّتِى وَسُنَّةِ الْخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ الْمَهْدِيِّينَ , عَضُّوا عَلَيْهَا بِالنَّوَاجِذِ , وَإِيَّاكُمْ وَمُحْدَثَاتِ الأُمُورِ , فَإِنَّ كُلَّ بِدْعَةٍ ضَلاَلَةٌ ».


وجه الشاهد في الحديث أن قوله ( صلى الله عليه وسلم ): ((وَإِنَّهُ مَنْ يَعِشْ مِنْكُمْ فَسَيَرَى اخْتِلاَفًا كَثِيرًا)) يصف وقت الفتن , ثم بين الواجب عمله في وقت الفتن عندما قال: ((فَعَلَيْكُمْ بِسُنَّتِى وَسُنَّةِ الْخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ الْمَهْدِيِّينَ , عَضُّوا عَلَيْهَا بِالنَّوَاجِذِ )) , وقد يتساءل البعض ما العلاقة بين التمسك بالسنة وبين البدع؟ فأقول:
إن البدع إنما تتولد وتنشأ عن قلة التمسك والتشبث بالكتاب والسنة.

جواب الزرقاء حصلت على نقطتين

قال صلى الله عليه وسلم: (وقد تركت فيكم ما إن اعتصمتم به فلن تضلوا أبداً أمراً بيِّناً: كتاب الله، وسنة نبيه)


* تحديد مصدر التلقي: وقد حدد صلى الله عليه وسلم مصدر التلقي والطريقة المثلى لحل مشاكل المسلمين التي قد تعترض طريقهم في الرجوع إلى مصدرين لا ثالث لهما، ضمن لهم بعد الاعتصام بهما الأمان من كل شقاء وضلال، وهما: كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وإنك لتجده يتقدم بهذا التعهد والضمان إلى جميع الأجيال المتعاقبة من بعده، ليبين للناس أن صلاحية التمسك بهذين الدليلين ليست وقفًا على عصر دون آخر، وأنه لا ينبغي أن يكون لأي تطور حضاري أو عرف زمني أي سلطان أو تغلب عليهما.
لقد وصف صلى الله عليه وسلم الداء والدواء، ووضع العلاج لكل المشكلات بالالتزام التام بما جاء من أحكام من في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم: «تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي أبدا: كتاب الله وسنتي» هذا هو العلاج الدائم، وقد كرر صلى الله عليه وسلم نداءه للبشرية عامة، عبر الأزمنة والأمكنة، بوجوب الاهتداء بالكتاب والسنة في حل جميع المشكلات التي تواجه البشرية، فإن الاعتصام بهما يجنب الناس الضلال ويهديهم إلى التي هي أقوم في الحاضر والمستقبل، لقد اجتازت تعاليم رسول الله صلى الله عليه وسلم وهديه حدود الجزيرة، واخترقت حواجز الزمن، وأسوار القرون، وظل يتردد صداها حتى يوم الناس هذا، وإلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، فلم يكن يخاطب سامعيه فيقول لهم: أيها المؤمنون، أو أيها المسلمون، أو أيها الحجاج.. بل كان يقول لهم: يا أيها الناس، وقد كرر نداءه إلى الناس كافة مرات متعددة دون أن يخصصه بجنس أو بزمان أو مكان أو لون، فقد بعثه الله للناس كافة وأرسله رحمة للعالمين.

يتبع بجواب السؤال الثالث




الزرقاء و tanmirt شكر صاحب المشاركة.
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

  رد مع اقتباس
قديم 2016-01-06, 23:01   رقم المشاركة : ( 3 )
مراقبة عامة

الصورة الرمزية صانعة النهضة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــامــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,290 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

صانعة النهضة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: النتائج الجزئية لليوم الحادي عشر




السؤال الثالث


قولهٍ صلى الله عليه وآله وسلم: ( أيها الناس فإن لكم على نسائكم حقاً، ولهن عليكم حقاً)

جواب تانميرت حصلت على 4نقط

قولهٍ صلى الله عليه وآله وسلم: ( أيها الناس فإن لكم على نسائكم حقاً، ولهن عليكم حقاً)
أوصى رسول الله صلى الله عليه وسلم خيراً بالنساء وأكد فى كلمته المختصرة الجامعة القضاء على الظلم البائد للمرأة فى الجاهلية ’ وتثبيت ضمانات حقوقها وكرامتها الإنسانية التى تضمنتها أحكام الشريعة الإسلامية ’ ولقد كانت هذه الحقيقة جديرة بتأكيد التوصية بها ’ بسبب أولئك المسلمين كانوا قريبى عهد بتقاليد الجاهلية التى تقضى بإهمال شأن المرأة وعدم الإعتراف بأى حق لها ’


اهتم الرسول صلى الله عليه وسلم بموضوع الحقوق خصوصا في الجانب الأسري ،وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ – الروم 21

فما حق الزوج على زوجته ؟
الطاعة
قال الامام الباقر عليه السلام : (جاءت امرأة إلى النبي فقالت يا رسول الله! ما حقُّ الزوج على المرأة فقال لها: ان تطيعه و لا تعصيه.
٢: التمكين
في الحالات التي تخلو من المنع الشرعي، على الزوجة ان تلبّي رغبة الزوج في الجماع بل يستحب ان تبادر هي و تعرض نفسها.
قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله) : « عليها أن تطيَّب باطيب طيبها و تلبس أحسن ثيابها و تزيِّن بأحسن زينتها، و تعرض نفسها عليه غدوةً و عشيّة و أكثر من ذلك حقوقها»
٣ : الخروج من الدار
وقد نهى رسول الله ان تخرج المرأة من بيتها بغير اذن زوجها فإنْ خرجت لعنها كلُّ ملَكِ في السماء و كلُّ شيء تمرُّ عليه من الجنِّ و الانس حتى ترجع إلى بيتها.
4 : تجنب ايذاء الزوج و سوء الخلق و بذاءة اللسان
قال الصادق (عليه السلام): « ثلاثة لا تقبل لهم صلاة: عبدٌ أبق من مواليه حتى يضع يده في ايديهم، و امرأة باتت و زوجها عليها ساخطٌ، و رجلٌ امّ قوماً و هم له كارهون».

5: العمل داخل المنزل
قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله) : « ايُّما امرأةٍ دفعت من بيت زوجها شيئاً من موضعٍ إلى موضعٍ تريدُ به صلاحاً نظرَ الله اليها، و مَنْ نظر الله اليه لم يعذّبه» .
٦ – احترام الرجل و مداراته
قال الامام موسى بن جعفر ( عليه السلام) : « **** المرأة حسنُ التبعُّل» .
٧ – عدم التزين لغير الزوج
قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله) لحولا: « يا حولا، من كانت منكن تؤمن بالله و اليوم الآخر، لا تجعل زينتها لغير زوجها و لا تبدي خمارها و معصمها، و ايما امرأة جعلت شيئاً من ذلك لغير زوجها، فقد افسدت دينها، وأسخطت ربها عليها».
٨ – عدم التصرف بأموال الرجل دون اذنه
قال الصادق عليه السلام: « ليس للمرأة امرٌ مع زوجها في عتقٍ و لا صدقةٍ، و لا تدبير و لا هبةٍ و لا نذرٍ في مالها الاّ باذن زوجها إلاّ في زكاةٍ أو صلةِ قرابةٍ


وما حق الزوجة على زوجها من خلال ما عرفت من سيرة الحبيب عليه السلام ؟من حقوق الزوجة على الزوج:
تنقسم حقوق الزوجة على زوجها لقسمين : الحقوق المالية الحقوق المعنوية " غير المالية " الحقوق المالية : وهي تتمثل بالمهر ، النفقة ، ومنزل السكن .

الحقوق المعنوية : المعاشرة بالمعروف : إذ أن الرجال مطالبون بحسن عشرة المرأة ، والرفق بها ، واللين في الحديث معها والتحبب إليها بالعبارات الجميلة غير الخادشة أو الجارحة لأنه يؤثم على ذلك ، لا يهينها ولا يضربها ولا يشتمها ولا يذكرها بسوء ، وأن يحفظ سرها . احترام عائلتها وأقاربها ، ومشاركتهم بأفراحهم وأتراحهم ، إكراماً لها . العدل بين الزوجات : فإذا كان الزوج لديه أكثر من زوجة واحدة ، وجب عليه العدل بينهن في كل شيء بالإنفاق والمعاشرة والمبيت والكسوة ومكان السكن

جواب نزيه لحسن حصل على 4نقط



الحقوق المتبادلة بين الزوجين :

عن عمرو بن الأحوص الجشمي أنه سمع النبي في حجة الوداع يقول بعد أن حمد الله تعالى وأثنى عليه وذكر ووعظ ثم قال: ((ألا واستوصوا بالنساء خيرا، فإنما هن عوان عندكم ليس تملكون منهن شيئا غير ذلك، إلا أن يأتين بفاحشة مبينة فإن فعلن فاهجروهن في المضاجع واضربوهن ضربا غير مبرح، فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا. ألا إن لكم على نساءكم حقا ولنسائكم عليكم حقا. فحقكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم من تكرهون، ولا يأذن في بيوتكم لمن تكرهون. ألا وحقهن عليكم أن تحسنوا إليهن في كسوتهن وطعامهن)).


فما يوجد من المودة والرحمة بين الزوجين لا يكاد يوجد بين اثنين.
والله سبحانه يحب للأزواج دوام المودة والرحمة، ولذا شرع لهم من الحقوق ما يحفظ أداءه المودة والرحمة من النفاد أو الضياع، فقال تعالى: ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف [البقرة:228]


كما قال النبي : ((ألا إن لكم على نساءكم حقا، ولنسائكم عليكم حقا)). والمسلم الواعي يحاول دائما أن يؤدي لزوجه حقها غير ناظر في حقه استوفاه أم لا، لأنه حريص على دوام المودة والرحمة بينهما، كما أنه حريص على تفويت الفرصة على الشيطان يحرّش بينهما ليتفرقا.

وقد سئلالنبي الكريم ما حق زوجة أحدنا عليه؟ فقال: ((أن تطعمها إذا طعمت، وتكسوها إذا اكتسيت، ولا تضرب الوجه ولا تقبّح ولا تهجر إلا في البيت)). إن من مظاهر اكتمال الخلق ونمو الإيمان أن يكون المرء رفيقا رقيقا مع أهله كما قال النبي : ((أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا، وخياركم خياركم لنسائهم)).
فإكرام المرأة دليل الشخصية المتكاملة، وإهانتها علامة على الخسّة واللؤم.


**

ومن إكرامها التلطف معها ومداعبتها، اقتداء برسول الله ، فقد كان يتلطف مع عائشة ويسابقها، حتى قالت: ((سابقني رسول الله فسبقته، فلبثنا حتى إذا أرهقني اللحم سابقني فسبقني، فقال: هذه بتلك)).
ولقد عدّ النبي اللهو باطلا إلا ما كان مع الأهل، فقال : ((كل شيء ليس من ذكر الله عز وجل فهو [لغو، ولهو] أو سهو إلا أربع خصال، مشي الرجل بين الفرضين، وتأديبه فرسه، وملاعبته أهله، وتعلم السباحة))

ومن حق المرأة على الرجل أن يصونها ويحفظها من كل ما يخدش شرفها ويثلم عرضها ويمتهن كرامتها، فيمنعها من السفور والتبرج، ويحول بينها وبين الاختلاط بغير محارمها من الرجال، كما عليه أن يوفّر لها حصانة كافية ورعاية وافية، فلا يسمح لها أن تفسد في خلق أو دين، ولا يفسح لها المجال أن تفسق عن أوامر الله ورسوله أو تفجر، إذ هو الراعي المسؤول عنها والمكلف بحفظها وصيانتها، لقول الله تعالى: الرجال قوامون على النساء [النساء:34].

ب) ومن حقوق الزوج على الزوجة حسب هدي المصطفى

1- الطاعة في غير المعصية
2-تمكين الزوج من الإستمتاع .
3-عدم الإذن لمن يكره الزوج دخوله .
4-عدم الخروج من البيت إلا بإذن الزوج.
5-الاستسلام للتأديب حين الغلو في العصيان ..
6-خدمة الزوج و الأبناء ببيت الزوجية ..
7- معاشرة الزوجة لزوجها بالمعروف..
8- أن تحفظه في نفسها و ماله و أهله .
9- أن تحفظ أسراره..

*** وقد ورد في هذا كله أحاديث كثيرة تزخر بها السنة النبوية الطاهرة

جواب الزرقاء حصلت على 4نقط


للزوجة على زوجها
حقوق مالية وهي : المهر ، والنفقة ، والسكنى .
وحقوق غير مالية : كالعدل في القسم بين الزوجات ، والمعاشرة بالمعروف ، وعدم الإضرار بالزوجة .

حقوق الزوج على زوجته
:

أ - وجوب الطاعة :
ب - تمكين الزوج من الاستمتاع :
ج - عدم الإذن لمن يكره الزوج دخوله : ومن حق الزوج على زوجته ألا تدخل بيته أحدا يكرهه .
د - عدم الخروج من البيت إلا بإذن الزوج : من حق الزوج على زوجته ألا تخرج من البيت إلا بإذنه .
هـ - التأديب : للزوج تأديب زوجته عند عصيانها أمره بالمعروف لا بالمعصية ؛ لأن الله تعالى أمر بتأديب النساء بالهجر والضرب عند عدم طاعتهن .
و- خدمة الزوجة لزوجها
ز - تسليم المرأة نفسها : إذا استوفى عقد النكاح شروطه ووقع صحيحا فإنه يجب على المرأة تسليم نفسها إلى الزوج وتمكينه من الاستمتاع بها
ح- معاشرة الزوجة لزوجها بالمعروف : وذلك لقوله تعالى ( ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف ) البقرة/228


الزرقاء و tanmirt شكر صاحب المشاركة.
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

  رد مع اقتباس
قديم 2016-01-06, 23:07   رقم المشاركة : ( 4 )
مراقبة عامة

الصورة الرمزية صانعة النهضة

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 50240
تـاريخ التسجيـل : Nov 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  female
الإقــــــــامــة : أينما كنت فثم وجه الله
المشاركـــــــات : 39,290 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17783
قوة التـرشيــــح : صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute صانعة النهضة has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

صانعة النهضة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: النتائج الجزئية لليوم الحادي عشر




النتائج الجزئية :نتائج المرحلة الحادي عشر

تلخيصا لما سبق ،جاءت النتائج كما يلي :

التعادل بعشر نقط 10 لكل من :
نزيه لحسن
الزرقاء



تانميرت 8 نقط


أبو جابربدون جواب 0نقطة


الزواوية القرشي بدون جواب 0نقطة

الأستاذة هبة بدون جواب 0نقطة



أعانكم الله ...ووفقكم



الزرقاء و tanmirt شكر صاحب المشاركة.
توقيع » صانعة النهضة
أيها المساء ...كم أنت هادئ

  رد مع اقتباس
قديم 2016-01-06, 23:13   رقم المشاركة : ( 5 )
بروفســــــــور

الصورة الرمزية الزرقاء

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 10257
تـاريخ التسجيـل : Oct 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 15,217 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 16715
قوة التـرشيــــح : الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute الزرقاء has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

الزرقاء غير متواجد حالياً

افتراضي رد: النتائج الجزئية لليوم الحادي عشر

شكرا لك أختنا صانعة النهضة على الجهود المبذولة

وبالتوفيق للجميع

صانعة النهضة شكر صاحب المشاركة.
توقيع » الزرقاء






  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 09:40 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd