للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات الثقافة والآداب والعلوم > منتدى الإبداعات الأدبية الحصرية


منتدى الإبداعات الأدبية الحصرية خاص بجميع إبداعاتكم الأدبية الخاصة بكم والمكتوبة بأقلامكم ..

شجرة الشكر4الشكر
  • 3 Post By محسن الاكرمين
  • 1 Post By بالتوفيق

إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2014-01-03, 23:12
الصورة الرمزية محسن الاكرمين
 
أستـــــاذ(ة) ذهبــــي

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  محسن الاكرمين غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 31020
تـاريخ التسجيـل : May 2011
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــــامــــة :
المشاركـــــــات : 479 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 1397
قوة التـرشيــــح : محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of محسن الاكرمين has much to be proud of
a8 ديوان المبتدأ والخبر في أيام أهل مكناس





ديوان المبتدأ والخبر في أيام أهل مكناس


أيتها المدينة الشقية ...أيتها المدينة المتمردة ...نهضتك ليست هبة تمنح بالدعاء من السماء ....وإنما هي ابحار بدون سفينة وتذويب لجليد الركود ...ان القفز على نكسة المدينة لن يتم إلا بتكنيس لخلافاتنا الداخلية....إلا بتأهيل مكناس ببنية تحتية تتسم بالجودة ...إلا بإحياء كرامة المواطن المكناسي...المسؤولية تحفنا جميعا ،فهل من انقاذمستعجل لمدينة التناقضات...

استوطن تفكيري وبقوة حالة مدينة مكناس المتردية ،تيقنت من أمري واستوثقت البحت عن صفة تسد مسد الخبر بما الت اليه أوضاع الحاضرة الاسماعيلية ،فلم أجد إلا مصطلح النكسة...وبعد عملية التركيب كانت النتيجة " مدينة مكناس والنكسة " .

لكن ، أية نكسة يمكن أن نتحدث عنها ؟ وما هي النكسة ؟

ان النكسة من حيث دلالتها اللغوية هي عودة الى المرض بعد الشفاء منه .اذا والأمر هذا فاني أقر أولا وبحكم قيمة بأن مدينة مكناس هي معتلة بالمرض . ورغم التداوي بأعشاب العطار والتظاهر التام بالشفاء إلا أن المرض يعاود المدينة كمتتالية تتابعية ، فما نوعية هذا المرض الذي أصاب المدينة ؟

لا أخفيكم سادتي الكرام فالمدينة استوطنها فيروس نخر بنيتها الاجتماعية ، وسكن اقتصادها ، وسن حمية ثقافية ... و حتى سياسية ، فرغم أن جميع التحاليل المخبرية والتشريحية التي خضعت اليها المدينة ، فإننا لحد الان لم نتوصل بالقطع الفصل عن نوعية وفصيلة الفيروس الذي نهش المدينة وجعلها خاوية الوفاض.

فعند جر مفهوم الحضارة لقياس وضع المدينة وضبط مسارها ، عمدنا الى ما ورد عند آرنولد توينبى (1889 - 1975م) المؤرخ والمستشرق الإنجليزى فان الأمر يتعلق" بالدافع الحيوي " نحو صفة تدعى بنُموّ الحضارة، وهي العملية المشبهة بالطاقة الفوارة الكامنة لدى الفَرد والمُجتمع التي تنطلق بغرض التحقيق الذاتيّ.... والغاية هذه لا تنطبق على مدينة مكناس والحمد لله، فنموها الحضاري في نكوص تام نحو البداوة ، فأنا لا أنقص من البادية والبدو من قيمتهم الحضارية وإنما أجر الامر على الفردانية "والأنانية " التي ضرب نسجها على التفكير الاجتماعي على ساكنة المدينة ...فعملية الانقياد الجماعي الطوعي للساكنة بمنطق تفكير القطيع، هو ما أفرغ التميز" بالمدينة " وكبل الدافع الحيوي لتطوير المدينة ،وأدى الى امتلاك مفهوم الرضا التام "لجميع الأحوال "....

فإذا ما اعتبرنا النمو بموجهاته العالمية هو مقياس التقدُّم و شكل من أشكال تحدي المدينة لوضعها الراكد ، فالحالة المكناسية لا ينطبق عليها القول، فوضعيتها في سلم التنمية المستدامة لا يتجاوز الحد الادنى من التغطية العامة التي توصي بها المجالس العليا الوطنية ، وخبراء التنمية....

ان الحالة الاجتماعية بمدينة مكناس وطنت فسيفساء لساكنة غير مختمرة العجينة كفطيرة يابسة الهوامش ، فالأمر هذا يتضح من جانب اللاتناغم واللاتناسق المفضي الى تطوير سلة التنمية المستديمة نحو الحضارة .

أعود مرة ثانية الى مفهوم النكسة في الحالة المكناسية ، فالمدينة تعيش رجة الحداثة /صدمة الحضارة ، فلا نحن مع مقود التحديث وكونيته ، ولا نحن من حراس الاصالة بتقاليدها . اننا نعيش منزلة بين المنزلتين ،حيث نجد أن الماضي نحتفي به ونجله ، ونستغله شر استغلال في الدفاع عن النفس ضد الاخر المجهول... ، ونسبح به بكرة وأصيلا لعل الله يفك علينا نحس زماننا الحاضر.

فعندما نتحدث عن المدينة نمد اليد الطولى الى الماضي الذي ما انفك حضوره يمضي عند التفكير المكناسي ، اننا نمجد مدينة المولى اسماعيل ونحتمي بسلطان المدينة حتى في قبره ، ونتشبت بالرداء الاخضر لمدفنه ، ان ماضي المدينة يحكم حاضرها . اما الحاضر فنبخس تجلياته الظاهرة من شدة ضيق الافق الانمائي بالمدينة فضلا عن المعيقات والاكراهات السياسية التي وطأتها تزداد ضغطا واتساعا على المواطن البسيط المكناسي...

الامر ليس بالبساطة التامة كما يبدو ، انها النكسة الحاضرة بفعل توقف عقارب التنمية المحلية ، فالنكسة في بعدها الاصطلاحي تعرف- بضم الحرف الاول - في المعجم الوسيط :

" نُكِسَ الولدُ : خرجت رجلاه قبل رأْسه .
يقال نُكِس الفرسُ : لم يلحق بالخيل في جَرْيها .
ويقال : نُكِس على رأْسِه : رجَع عمَّا عرَفه . "

فإذا ما وقفنا على المخطط الاستراتيجي لحوض المدينة فإننا نجد خروج " رجل المدينة قبل رأسها " فوضعية المدينة من الناحية العمرانية مرسمها تجمع سكاني فقط ليس بينه وبين مفهوم المدينة والتمدن إلا لوحات اشهار بيع الشقق ...لا ندري السبب والمسببات ولكن نقر بوجود أياد خفية تعبث بصيرورة تقدم مدينة نحو منعطفات منغلقة الرؤية مما يزكي كبوة فرس المدينة بمقابل مدن وطنية أخرى ، والمثل في مرمى العين وهي المدينة العلمية فاس وحركيتها التامة نحو التجديد والتطوير... لما لا نقر بأن هناك من يجد لذة في أن تظل مكناس " تنكَّس رأسَها وتطأطئه من ذلٍّ أو خزيٍ أو عار " .

انه حال مدينة قومها نكسوا رؤوسهم عن مكناس ...فإذا كان " ابن خلدون" قد أقر بتعاقب ثلاث أطوارمتتالية على الامم : من طور البداوة ، الى نقلة طور التحضر ، الى الطور المتمثل في التدهور ...فان مكناس تعيش في الطور الثالث الايل للسقوط نحو فجوة العبثية التخطيطية للمدينة.

"كلشي في مكناس شاد الأرض " فمن الرياضة تتعرف على حركية المدينة ، ففي مكناس الرياضة تحتضر باحتضار الفرق المحلية ،والأزمة سيد الموقف ...أحد أعمدة الرياضة بالمدينة أسر الي بالقول أن عملية القتل المتعمد للرياضة بالمدينة مقصودة بعينها ، وبه تصفى الحسابات السياسية والحزبية والمذهبية بالحاضرة المكناسية ...فانظر الى الكفاف المالي الذي تعاني منه "الكوديم "،فلا المجلس الجماعي للمدينة ، ولا رجال المال بالمدينة ...حركتهم الغيرة عن الفريق المحلي ...بل الامر مستمر الى الضرب تحت الحزام والدفع بالرياضة نحو منحدر الهاوية ....

ان الحالة الاجتماعية بمكناس هي المفارقة العجيبة بين عدة مستويات معيشية ...والصفة الطاغية هي التفكير البرجوازي للساكنة بينما حالها ينادي الله غالب.....المحاكم قضاياها متعددة، ولتكشف عن الوضعية لحال الساكن قم بزيارة لمحكمة الاسرة وأنت تتطلع عن الوضعية الاجتماعية بالمدينة ...

أذكر يوم كان مكناس اقتصاده موارده الاساسية فلاحية ...الامر انتهى وانقلب اقتصاد المدينة الى اقتصاد السماسرة ...فأينما حللت تجد السماسرة أمامك يبيعونك السراب و"الخواض"....

فإذا كان" ابن خلدون " يؤكد على أن الإنسان هو صاحب مصيره، وهو المسؤول عنه ، على عكس الحيوانات الأخرى ...فإننا بمكناس لا نملك السلطة الكافية على القرارات مادام المواطن همه الاول تحقيق حاجياته الاساسية للمحافظة على الحياة بالكرامة الدنيا....

لا نجانب الحقيقة اذا قلنا ان الحركة الثقافية بالمدينة في أيدي أمينة من مثقفي المدينة والمجتمع المدني ...لكن هذا الامر لا يجرنا الى القول بأن الحركة الثقافية بخير ... الامر بين بعوائد الاخفاق الاجتماعي للساكنة وكفافها المادي وانشطاراتها السياسية والمذهبية ، فوائد العوائد الفكرية ربوية على الثقافة بحيث تحجم مساحة التعبير بالمدينة ، وتكبس على الافواه بفعل أمر صه... ثم صه ....

أيتها المدينة الشقية ...أيتها المدينة المتمردة ...نهضتك ليست هبة تمنح بالدعاء من السماء ....وإنما هي ابحار بدون سفينة وتذويب لجليد الركود ...ان القفز على نكسة المدينة لن يتم إلا بتكنيس لخلافاتنا الداخلية....إلا بتأهيل مكناس ببنية تحتية تتسم بالجودة ...إلا بإحياء كرامة المواطن المكناسي...المسؤولية تحفنا جميعا ،فهل من انقاذ مستعجل لمدينة التناقضات...



خادم المنتدى, نزيه لحسن و بالتوفيق شكر صاحب المشاركة.
رد مع اقتباس
قديم 2014-06-01, 15:39   رقم المشاركة : ( 2 )
مشرف منتدى التعليم الثانوي التأهيلي

الصورة الرمزية بالتوفيق

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 44377
تـاريخ التسجيـل : Jun 2012
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة :
المشاركـــــــات : 10,190 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 15164
قوة التـرشيــــح : بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute بالتوفيق has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

بالتوفيق غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ديوان المبتدأ والخبر في أيام أهل مكناس



حالة تتقاسمها مع مجموعة من المدن الأخرى رغم ما قد يبدو عكس ذلك

شكرا جزيلا لكم على هذا السبر العميق في أغوار أحوال الحاضرة الاسماعيلية
خادم المنتدى شكر صاحب المشاركة.
  رد مع اقتباس
قديم 2014-08-21, 07:59   رقم المشاركة : ( 3 )
مدير التواصــل

الصورة الرمزية خادم المنتدى

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 12994
تـاريخ التسجيـل : Oct 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة : أرض اللـه الــواســعـــة
المشاركـــــــات : 32,921 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 18732
قوة التـرشيــــح : خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute خادم المنتدى has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

خادم المنتدى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: ديوان المبتدأ والخبر في أيام أهل مكناس

-*************************-
شكرا جزيلا لك..بارك الله فيك...
-*************************-
توقيع » خادم المنتدى
السبت 01 ذي الحجة1440هـ/*/03غشت2019م
الإثنين 10 ذي الحجة1440هـ/*/12غشت2019م
الأحد 01 محرم1441هـ/*/01 شتنبر 2019م



  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 17:10 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd