للتوصل بجديد الموقع أدخل بريدك الإلكتروني ثم فعل اشتراكك من علبة رسائلك :






العودة   منتديات الأستاذ التعليمية التربوية المغربية : فريق واحد لتعليم رائد > منتديات الثقافة والآداب والعلوم > منتدى الإبداعات الأدبية الحصرية > القصة


إضافة رد
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 2012-10-18, 10:09
الصورة الرمزية أشرف كانسي
 
بروفســــــــور

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو
  أشرف كانسي غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 4706
تـاريخ التسجيـل : Aug 2009
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :
الإقــــــــــامــــة : القليعة
المشاركـــــــات : 9,559 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 3281
قوة التـرشيــــح : أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute أشرف كانسي has a reputation beyond repute
a9 الديمقراطية هي الحل





تحت الشجرة الضخمة على شاطئ النهر، وقف الفيل الكبير، حيث تعوّد أن يلتقي بمعاونيه، لكنه لم يستطع هذه المرة الوقوف على أقدامه الأربعة، برك على الأرض وتدلى خرطومه إلى جواره وبدا منهكا للغاية، إلى درجة أنه كان يبذل مجهودا كبيرا لكي يبقى عينيه مفتوحتين ويتابع ما يحدث حوله .. وأمامه وقف معاونوه الأربعة: الحمار والخنزير والذئب ثم الثعلب الذي بدا متوترا وبدأ الحديث قائلا:
- أيها الإخوان .. إن غابتنا العظيمة تمر بظروف دقيقة وصعبة، فخامة الفيل الكبير مازال مرهقا من آثار المرض الأخير، وقد علمت أن حيوانات الغابة كلها قادمة إلينا في مسيرة احتجاجية بقيادة الزرافة.
هنا نهق الحمار بقوة وقال:
- لماذا تصر هذه الزرافة على إثارة البلبلة؟
أصدر الخنزير صوتا رفيعا علامة على الإعتراض بينما رائحة نثنة تنبعث من جسده تفوح بقوة .. ثم قال:
- أقترح أن نقتل الزرافة لنستريح منها ..
نظر الثعلب إلى الحمار والخنزير باحتقار وقال:
- الحق أنني لم أر لغبائكما مثيلا .. المشكلة ليست في الزرافة .. الحيوانات كلها في حالة تذمر .. ويجب أن نتفاوض معها لنصل إلى حلول مرضية ..
زهجر الذئب وقال:
- آسف أيها الثعلب .. نحن لن نتفاوض مع أحد .. إن سيد الغابة الفيل الكبير مازال موجودا متعه الله بالصحة .. وسوف يخلفه عن العرش ابنه الفيل الصغير “دغفل” .. ابتسم الثعلب وقال: – دعنا نتحدث بصراحة، إن الفيل دغفل لا يصلح للحكم .. إنه يلهو طوال الوقت ولا يتحمل المسؤولية .. انظروا ماذا يفعل الآن .. تطلعوا جميعا إلى حيث يقف الفيل الصغير دغفل فوجدوه يتمرغ سعادة على العشب يحرك أذنيه العريضتين ويشفط الماء بأذنيه ثم يرشه على جسده ..
استطرد الثعلب قائلا: – كل ما أطلبه منكم أن تلزموا الصمت وتتركوني أتفاهم مع الحيوانات الغاضبة .. هنا نهض الذئب قائلا: – منذ متى نعمل حسابا لهذه الحيوانات الحقيرة؟ إننا نقرر ما نريده وليس عليها إلا إطاعة أوامرنا …
إبتسم الثعلب وقال: – أيها الذئب من الحكمة أن تفهم أنّ الوضع في الغابة قد تغير .. إن الحيوانات اليوم ليست كما كانت بالأمس .. الوضع الآن لن تجدي معه الشدة ..
- بل إننا نحتاج إلى الشدة اليوم أكثر من أي وقت مضى .. نحن نملك كل شيء .. إن لدينا جيشا مدربا من الكلاب الشرسة يكفي لإخضاع أي حيوان يرفع رأسه في مواجهتنا .. همّ الثعلب بالكلام .. لكن فجأة دوت في أنحاء الغابة أصوات الحيوانات، كانوا خليطا من كل الأنواع: ارانب ودجاج وبقر وجاموس وخراف وقطط .. حتى القرود والنسانيس انضمت إلى المسيرة .. زحفوا من كل مكان في الغابة .. وفي المقدمة كانت الزرافة الرشيقة تتهادى .. ظلوا يقتربون من حيث يرقد الفيل الكبير .. فجأة صاح الذئب بصوت مخيف:
- من أنتم ؟؟؟ وماذا تريدون ؟؟؟
ردت الزرافة بصوت عال: – نحن سكان هذه الغابة .. لدينا مظالم نريد أن نرفعها إلى الرئيس الفيل ..
- ليس هذا وقت المظالم .. الرئيس متعب ومشغول .. انصرفوا ..
حركت الزرافة رقبتها الطويلة يمينا ويسارا وقالت: – لن ننصرف قبل أن نرفع المظالم ..
- هل تجرؤون على هذا التحدي؟ .. تدخل الثعلب قائلا: – حسنا أيتها الزرافة اهدئي قليلا .. ما هي مظالمك ؟
أجابت الزرافة: ” إن هذه الغابة ملكنا جميعا لكننا محرومون من خيراتها .. أنتم تحكمون الغابة لمصلحتكم فقط .. خيرات الغابة تذهب كلها إلى الحمير والخنازير والذئاب والثعالب .. أما الحيوانات الأخرى فهي تعمل طوال النهار بشرف، ومع ذلك لا تجد طعاما لأولادها ..
همّ الذئب بالحديث، لكن الزرافة أكملت في حماس ” وإن وضع الغابة قد تدهور إلى الحضيض في كل المجالات، أنتم تعانون التخمة ونحن نموت من الجوع .. أطلقت الحيوانات الثائرة صيحات طويلة تؤيد الزرافة …
صاح الذئب: – إنصرفوا لا أريد أن اسمع هذا الكلام ..
- لن ننصرف .. هكذا قالت الزرافة وبصوت مرتفع .. عندئذ رفع الذئب رأسه وأطلق عواء طويلا، فظهرت على الفور عشرات الكلاب المدربة وأخذت تنبح وهي تنظر إلى الحيوانات بتحد .. كان منظر هذه الكلاب في السابق كافيا لبث الرعب في قلوب سكان الغابة، لكنهم ظلوا تابثين في مواجهة الكلاب، مما دفع الحمار إلى أن يتسائل مندهشا:
- إنهم لا يخافون من كلاب الحراسة الشرسة .. يا الله ماذا حدث في غابتنا !!!
قالت الزرافة مبتسمة: – أيها الحمار يجب أن تفهم أنت وزملائك وأنت الفاهم ( وزير التعليم يا حسرة )أننا لم نعد نخافكم .. تقدمت كلاب الحراسة المدربة وقد اتخذت تشكيلا قتاليا على هيئة نصف دائرة استعدادا للهجوم .. لكن الزرافة لم تهتز وقالت ” أنتم يا كلاب الحراسة أمركم غريب، أنتم تقاتلوننا من أجل حماية الفيل وأعوان .. بالرغم من أنكم تنتمون إلينا وليس إليهم .. أنتم مثلنا تعانون من الفقر والظلم .. إن الفيل يستعملكم وما إن يقضي حاجته منكم حتى يلقي بكم في عرض الطريق …
بان التردد على الكلاب .. بادرت الزرافة إلى الهجوم وهجمت خلفها الحيوانات جميعا .. اشتبكت معها الكلاب بضراوة .. سالت دماء غزيرة وسقط قتلى من الجانبين .. الغريب أن عددا كبيرا من الكلاب تأثروا من حديث الزرافة ولم يشتركوا في القتال، مما جعل الحيوانات الثائرة تنتصر على بقية الكلاب الشرسة.. لما أدرك الثعلب أن الهزيمة محققة زاغ وهرب فلم يعد له أثر .. أما الذئب فقد انقض على الزرافة فعضها في صدرها، لكن رغم الألم صوبت بقدميها رفسة قوية إلى رأس الذئب فحطمت جمجمته .. أما الحمار والخنزير فظل بغبائهما عاجزين عن التصرف حتى تكاثرت عليهما الحيوانات الثائرة وقضت عليهما .. هكذا وجدت الحيوانات الثائرة نفسها وجها لوجه أمام الرئيس الفيل وابنه دغفل .. اقتربت الزرافة وقالت: أيها الفيل العجوز ” لقد انتهى اليوم، حكمك … وقال الفيل بصوت متعب: – لقد فعلت دائما ما كنت أعتقد أنه صواب .. فسامحوني ..
قالت الزرافة: سنتعامل معك باحترام، لأنك كنت يوما ما فيلا طيبا، سنتركك تمضي بسلام مع ابنك الفيل الصغير دغفل .. اذهب الآن ولا تعد أبدا إلى هذه الغابة .. يكفي ما أصابنا من جراء حكمك الفاسد الظالم .. هز الفيل العجوز رأسه ورفع خرطومه ببطء وصعوبة وبان عليه ما يشبه الامتنان.. وقالت الزرافة للحيوانات: أيها الشعب .. لقد انتهى عهد الظلم إلى غير رجعة .. ارتفعت أصوات الحيوانات الصاخبة تعلن بحماس عن فرحتها بالحرية ” الديمقراطية هي الحل ”



توقيع » أشرف كانسي



" أن تنتظر مجرد الثناء على فعلك التطوعي، فتلك بداية الحس الإنتهازي ''
محمد الحيحي

رد مع اقتباس
قديم 2012-10-22, 16:26   رقم المشاركة : ( 2 )
مشرف منتدى التعليم العالي ومنتدى التفتيش التربوي

الصورة الرمزية رشيد زايزون

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 13867
تـاريخ التسجيـل : Nov 2009
العــــــــمـــــــــر : 31
الــــــــجنــــــس :  male
الإقــــــــامــة : حد الغربية
المشاركـــــــات : 9,259 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 7017
قوة التـرشيــــح : رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute رشيد زايزون has a reputation beyond repute

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 من مواضيع العضو

رشيد زايزون غير متواجد حالياً

افتراضي رد: الديمقراطية هي الحل

الربيع العربي في قالب ساخر ، كان سردك للوقائع جيد جدا أستاذ أشرف ، وبينت أنه لا إرادة اليوم فوق إرادة الشعب بعد إرادة الله طبعا ، فالكلمة للشعب لا للحكام ، وويل لمن ظن أن إهراق الدماء سيخيف، عاش الشعب وعاشت كلمته الحرة ، (عاش عاش عاااااااااااااش) .....والحبل على الجرار فالربيع لم ينتهي بعد ، ولازالت بعض الطواغيث تستوجب السقوط
توقيع » رشيد زايزون




التعديل الأخير تم بواسطة رشيد زايزون ; 2012-10-22 الساعة 16:35
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة

منتديات الأستاذ

الساعة الآن 09:31 لوحة المفاتيح العربية Profvb en Alexa Profvb en Twitter Profvb en FaceBook xhtml validator css validator



جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع ولا يتحمل أي مسؤولية عنها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd